نبضات إسلامية خاص بالعقائد والعبادات والثقافة الاسلاميه والسنة النبوية الشريفة

۩۞۩ معلومات الموضوع ۩۞۩

إضافة رد
#1  
قديم 26-05-2019, 17:35
حلمي عيونك غير متواجد حالياً
    Female
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 63330
 تاريخ التسجيل : 16-05-2019
 فترة الأقامة : 188 يوم
 أخر زيارة : 10-11-2019 (11:45)
 المشاركات : 803 [ + ]
  مواضيعي : 112
  عدد الردود : 691
 الجنس ~
Female
 التقييم : 10
 معدل التقييم : حلمي عيونك is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
H7op (55) كن من المسبِّحين




كن من المسبِّحين



الحمدُ لله ربِّ العالمين، والصلاةُ والسلامُ على سيِّدنا محمدٍ، وعلى آله وصَحْبه أجمعين، وبعد:

قال الله تعالى: ﴿ تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا ﴾ [الإسراء: 44].



استوقفتني هذه الآيةُ المباركة العظيمة من سورة الإسراء نطقًا ولفظًا، ومعنًى ومفهومًا، عندما قرأتُها، وحقَّ لنا أن نقِفَ عندها، ونعيش معانيها ومفهومها عمليًّا في حياتنا كلها، فلولا ذكر الله تعالى، لما كان للدنيا وزينتها معنًى ولا مذاقٌ، فهنيئًا لمن كان من الذاكرين والمسبِّحين! ولا ريبَ أنَّ التسبيح هو توفيقٌ للعبد من ربِّ العالمين، ولا يُوفِّق اللهُ تعالى إلَّا مَنْ أحبَّه لهذه العبادة العظيمة، فالسماوات السبع يُسبِّحْن، والأرض ومن فيها يُسبِّحُون، وكل شيء يُسبِّح لله ربِّ العالمين؛ ولكن لا نسمع، ولا نرى، ولا نفقه تسبيح مَنْ حولنا من المخلوقات، فلا تكن الجماداتُ أكثرَ تسبيحًا منك أيها العبد، وأنت تقرأ قول الله تعالى: ﴿ تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا ﴾ [الإسراء: 44].



وإنَّ الناظر لظاهر هذه الآية المباركة، يفهم منها جليًّا واضِحًا أنَّ كلَّ شيء يُسبِّح بحمد الله الخالق الرازق الوهَّاب، جلَّتْ قدرتُه، وتعالَتْ أسماؤه وصفاته.



قال الإمام ابن كثير في تفسير هذه الآية: «تُقَدِّسُهُ السَّمَوَاتُ السَّبْعُ، ﴿ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ ﴾؛ أَيْ: مِنَ الْمَخْلُوقَاتِ، وَتُنَزِّهُهُ وَتُعَظِّمُهُ وتجلُّه وَتكَبِّرُهُ عَمَّا يَقُولُ هَؤُلَاءِ الْمُشْرِكُونَ، وَتَشْهَدُ لَهُ بِالْوَحْدَانِيَّةِ فِي رُبُوبِيَّتِهِ وَإِلَهِيَّتِه:

فَفي كُلِّ شَيءٍ لَهُ آيَةٌ *** تَدُلُّ عَلى أنَّه وَاحِد



وقال الإمام الطبري عند ذكر قوله تعالى: ﴿ تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا ﴾ [الإسراء: 44]: «أي: تنزِّه الله تعالى أيُّها المشركون عمَّا وصفتموه به؛ إعظامًا له وإجلالًا، السماواتُ السبعُ والأرضُ، ومَنْ فيهنَّ من المؤمنين به؛ من الملائكة والإنس والجنِّ، وأنتم مع إنعامه عليكم، وجميل أياديه عندكم، تفترون عليه بما تَفْتَرون».



وقوله تعالى: ﴿ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ ﴾؛ أي: ما من شيء من خلقه إلَّا يُسبِّح بحمده؛



يقول عكرمة: لا يَعِيبنَّ أحدُكم دابَّتَه ولا ثوبَه؛ فإن كل شيء يُسبِّح بحمده.

وقال عكرمة عند تفسير قوله تعالى: ﴿ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ ﴾، قال: الشجرة تسبح، والأسْطوانة تسبح.



وقال الطبري: حدثنا ابن حميد، قال: ثنا يحيى بن واضح وزيد بن حباب، قالا: ثنا جرير أبو الخطاب، قال: كنا مع يزيد الرقاشي ومعه الحسن في طعام، فقدموا الخوان، فقال يزيد الرقاشي: يا أبا سعيد، يسبح هذا الخوان؟ فقال: كان يسبح مرَّة.



وعن الضحاك ويونس، عن الحسن أنهما قالا في قوله تعالى: ﴿ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ ﴾، قالا: كلُّ شيء فيه الروح.



وعن قتادة في قوله تعالى: ﴿ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ ﴾، قال: كلُّ شيء فيه الروح يُسبِّح، من شجر أو شيء فيه الرُّوح.



وقال رسول الله صلى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ((لَا يَسْمَعُ صَوْتَ الْمُؤَذِّنِ جِنٌّ ولا إنْسٌ ولا شجرٌ، ولا حجرٌ ولا مدرٌ، ولا شيءٌ إِلَّا شَهِدَ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ))؛ رَوَاهُ ابْنُ مَاجَه فِي سُنَنِهِ، وَمَالِكٌ فِي مُوَطَّئِهِ مِنْ حَدِيثِ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَخَرَّجَ الْبُخَارِيُّ عَنْ عَبْدِاللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: ولَقَدْ كُنَّا نَسْمَعُ تَسْبِيحَ الطَّعَامِ وَهُوَ يُؤْكَلُ، وفِي غَيْرِ هَذِهِ الرِّوَايَةِ عَنِ ابْنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ: كُنَّا نأكل مع رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم الطَّعَامَ وَنَحْنُ نَسْمَعُ تَسْبِيحَهُ، وَفِي صَحِيحِ مُسْلِمٍ عَنْ جَابِرِ بْنِ سَمُرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: ((إِنِّي لَأَعْرِفُ حَجَرًا بِمَكَّةَ كَانَ يُسَلِّمُ عَلَيَّ قَبْلَ أَنْ أُبْعَثَ، إِنِّي لَأَعْرِفُهُ الْآنَ)).



فالمخلوقات كلها تُسبِّح، والشجر يسبح، والحجر يسبح، والطعام يسبح، والطيور تسبح، وكل شيء فيه روح يسبح، فيا أيها العبد، كُنْ من المسبِّحين والذاكرين، تَفُزْ بنعيمٍ مُقيمٍ من ربِّ العالمين.



وقوله تعالى: ﴿ وَلَكِنْ لا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ ﴾؛ أي: ولكن لا تفقهون تسبيح ما عدا تسبيح من كان يسبح بمثل ألسنتكم.



وقوله تعالى: ﴿ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا ﴾؛ أي: إن الله تعالى كان حليمًا، لا يعجل على خلقه الذين يخالفون أمره، ويكفرون به، ولولا ذلك، لعاجل هؤلاء المشركين الذين يدعون معه الآلهة والأنداد بالعقوبة.



وقوله: ﴿ غَفُورًا ﴾؛ أي: ساترًا عليهم ذنوبهم، إذا هم تابوا منها بالعفو منه لهم.

قال قتادة: ﴿ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا ﴾ عن خلقه، فلا يعجل كعجلة بعضهم على بعض، ﴿ غَفُورًا ﴾ لهم إذا تابوا.

نسأل الله العليَّ العظيم أن يُعينَنَا على ذكره وشُكْره، وحُسْن عبادته.

والحمد لله ربِّ العالمين.
الموضوع الأصلي: كن من المسبِّحين || الكاتب: حلمي عيونك || المصدر: منتديات غزل قلوب مصرية

كلمات البحث

القاب ، برامج ، اوسمة ، تصميمات ، استايلات





;k lk hglsf~Apdk



المصدر : || منتديات غزل قلوب مصرية إسم الموضوع : || كن من المسبِّحين  القسم : || نبضات إسلامية كاتب الموضوع : || حلمي عيونك



 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 19-07-2019, 01:27   #2


 عضويتي » 38453
 سجلت » 10-02-2012
 آخر حضور » 10-11-2019 (19:43)
مشَارَڪاتْي » 2,057
مواضيعي » 114
عدد الردود » 1943
الاعجابات المتلقاة » 41
الاعجابات المُرسلة » 3
 التقييم : 1102
 معدل التقييم : nhaa has much to be proud of nhaa has much to be proud of nhaa has much to be proud of nhaa has much to be proud of nhaa has much to be proud of nhaa has much to be proud of nhaa has much to be proud of nhaa has much to be proud of nhaa has much to be proud of

nhaa غير متواجد حالياً

افتراضي رد: كن من المسبِّحين



جزاكِ الله خيرا
وبارك فيكِ على هذا
الموضوع رائع ونفع بكِ
ووفقك وسدد خطاكِ


 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 19-07-2019, 19:20   #3


 عضويتي » 63347
 سجلت » 21-06-2019
 آخر حضور » اليوم (02:38)
مشَارَڪاتْي » 851
مواضيعي » 55
عدد الردود » 796
الاعجابات المتلقاة » 88
الاعجابات المُرسلة » 36
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 التقييم : 10
 معدل التقييم : عاشقه is on a distinguished road
 اوسمتي :

وسام العطاء 

عاشقه غير متواجد حالياً


اوسمتي

افتراضي رد: كن من المسبِّحين




الله يكتب لكِ اجره
ويرزقك الفردوس الاعلى
جزاكِ الله خير وجعله في موازين حسناتك


 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

لو عجبك الموضوع ممكن تنشرة عن طريق مواقع النشر الآتيه .. فقط اضغط على صورة الموقع اللي مسجل فيه

الكلمات الدلالية (Tags)
المسبِّحين

كن من المسبِّحين


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Designed by Leader


الساعة الآن 05:38


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,MAbdelsalam. qlopmasria
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
This Forum used Arshfny Mod by islam servant

Security team