::.. إعلانات غزل قلوب مصرية ..::
منتديات غزل قلوب مصرية
عدد مرات النقر : 740
عدد  مرات الظهور : 15,285,999
مجلة غزل قلوب مصرية
عدد مرات النقر : 7
عدد  مرات الظهور : 154,390
منتديات بريق عينيك
عدد مرات النقر : 538
عدد  مرات الظهور : 15,023,7437
لمسه ديزاين | لخدمات التصميم
عدد مرات النقر : 3
عدد  مرات الظهور : 165,114


۩۞۩ معلومات الموضوع ۩۞۩

إضافة رد
#1  
قديم 27-07-2011, 14:11
فتحي رزق غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 33410
 تاريخ التسجيل : 21-05-2011
 فترة الأقامة : 2985 يوم
 أخر زيارة : 23-08-2012 (04:53)
 العمر : 59
 المشاركات : 943 [ + ]
  مواضيعي : 118
  عدد الردود : 825
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
H7op (83) موسوعة شخصيات اسلامية




بسم الله الرحمن الرحيم


الحمدلله

والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه،

عدد ما ذ كره الذاكرون وعدد ما غفل عن ذ كره الغافلون






رضي الله عنه - قال : قال رسول الله - صلى الله عليه


- : إن من عباد الله لأناسا ما هم بأنبياء ولا شهداء ،يغبطهم الأنبياء


والشهداء يوم القيامة بمكانهم من الله عز وجل . فقال رجل : من هم


وماأعمالهم ؟ لعلنا نحبهم . قال : قوم يتحابون بروح الله عز

وجل من غيرأرحام بينهم،

ولا أموال يتعاطونها بينهم، والله إن وجوههم لنور ،



وإنهم لعلى منابرمن نور ، لا يخافون إذا خاف الناس ، ولا

يحزنون إذا حزن الناس . ثمقرأ :



( ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون




قال رسول الله صلى الله عليه وسلم



صلى الله عليه وسلم - : " إن لله عزوجل في الخلق ثلاثمائة ،



قلوب هم على قلب آدم - عليه السلام - ،ولله تعالى في الخلق



أربعون قلوبهم على قلب موسى -عليه السلام - ، ولله تعالى في



الخلق سبعة قلوبهم على قلب إبراهيم - عليه السلام - ، ولله



تعالى في الخلق خمسة قلوبهم على قلب جبريل -عليه السلام - ،



ولله تعالى في الخلق ثلاثة قلوبهم على قلب ميكائيل - عليه السلام



- ، ولله تعالى في الخلق واحد قلبه على قلب إسرافيل - عليه

-

السلام - ، فإذا مات الواحد أبدل الله عز وجل مكانه من


الثلاثة، وإذا مات من الثلاثة أبدل الله تعالى مكانه من



الخمسة ،وإذا مات من الخمسة أبدل الله تعالى مكانه من



السبعة، وإذا مات من السبعة أبدل الله تعالى مكانه من



الأربعين،وإذا مات من الأربعين أبدل الله تعالى مكانه من



الثلاثمائة، وإذا مات من الثلاثمائة أبدل الله تعالى مكانه من



العامة. فبهم يحيي ويميت،ويمطر وينبت ويدفع البلاء "



قيل لعبدالله بن مسعود: كيف بهم يحيي ويميت . قال :



لأنهم يسألون الله عز وجل إكثار الأمم فيكثرون ،ويدعون



على الجبابرة فيقصمون، ويستسقون فيسقون ، ويسألون



فتنبت لهم الأرض ، ويدعون فيدفع بهم أنواع البلاء .





عن أبي منصور مولى الأنصار ، أنه سمع عمرو بن الجموح،يقول : أنه



سمع رسول الله - صلى الله عليه



وسلم - يقول : قال الله عز وجل : إن أوليائي من عبادي ، وأحبائي من



خلقي ، الذين يذكرون بذكري، وأذكر بذكرهم .






عن سعيد - رضي الله عنه - قال : سئل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مَن أولياء الله ؟ قال : "الذين إذا رؤوا ذُكر الله عزوجل " .



عن أسماء بنت يزيد، قالت : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : "ألا أخبركم بخياركم ؟ " قالوا : بلى . قال : " الذين إذا رؤوا ذٌكر الله عزوجل " .





عن عبد الله بن عمر بن الخطاب، قال : مر عمر بمعاذ بن جبل - رضي



الله تعالى عنهما - وهو يبكي ،فقال : ما يبكيك يا معاذ ؟ فقال : سمعت



رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول : " أحب العباد إلى الله تعالى



الأتقياء الأخفياء، الذين إذا غابوا لم يفتقدوا ، وإذا شهدوا لم يعرفوا ،



أولئك هم أئمة الهدى ومصابيح العلم " .





العالم الإسلامي مليء بالشخصيات البارزة والتي أثرت في


دنيا المسلمين بالإيجاب لا السلب، لهم جهود تذكر فتشكر


شتى مجالات ونواحي الحياة وذلك خلال القرن الماضي



وكنت اود ان اكتب من بين هؤلاء الكثير والكثير



وعلي رأس هؤلاء الشيخ محمد متولي الشعراوي فوجدت انه مكتوب عنه الكثير في منتدانا


موضوع رائع قرأته عن الشعراوي للأخ الاستاذ رضا لابى


والاستاذ الأخ اخوكم في الله



وعلمت بأن العلم رزق فما رزقنى الله من علم فهو لله



وكل رزق من الله فهو الي الله



وان شاء الله لنا كل يوم شخصيه



من هؤلاء الشخصيات الاسلاميه



نتكلم عنها بالخير ونبذه عنهم



قصيره



والشخصيه الاولي عندنا



أمير أهل الحديث



البخاري







يتبع ان شاء الله

الموضوع الأصلي: موسوعة شخصيات اسلامية || الكاتب: فتحي رزق || المصدر: منتديات غزل قلوب مصرية

كلمات البحث

القاب ، برامج ، اوسمة ، تصميمات ، استايلات



ساعد في نشر الموضوع والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




l,s,um aowdhj hsghldm hsghldm



المصدر : || منتديات غزل قلوب مصرية إسم الموضوع : || موسوعة شخصيات اسلامية  القسم : || الشخصيات الاسلامية كاتب الموضوع : || فتحي رزق



 توقيع :

رد مع اقتباس
قديم 27-07-2011, 14:12   #2


 عضويتي » 33410
 سجلت » 21-05-2011
 آخر حضور » 23-08-2012 (04:53)
مشَارَڪاتْي » 943
مواضيعي » 118
عدد الردود » 825
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 59
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute

فتحي رزق غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مسابقة شخصيات اسلامية



و


فارقت روح الدكتور عبد الحميد الغزالي, أبو الاقتصاد الإسلامي, وأحد أهم أعلام الاقتصاد الإسلامي في العالم الحياة, رحل الفقيد عن عمر ناهز 71 عاما بعد مرض ألم به في السنوات الأخيرة, اشتغل الغزالي بالتدريس والتأصيل لنظريات المصرفية الإسلامية ومحاولة إيجاد اقتصاد إسلامي مواز للصيرفة التقليدية, فكيف كانت رؤيته لمشاكل الاقتصاد العالمي؟



و


الشيخ عبد البديع أبو هاشم من قلائل العلماء العاملين الذين أفنوا أعمارهم في خدمة الإسلام والعيش في ظلال القرآن الكريم، وقد كان لنشأة الشيخ رحمه الله القرآنية أثر كبير في تشكيلته العلمية الدعوية.. وفي هذا المقال نتعرف على سيرة الشيخ عبد البديع أبو هاشم ورحلته العلمية وجهوده الدعوية في خدمة القرآن الكريم من الدروس والخطب



و


فيصل مولوي القاضي الفقيه المستشار الذي ولد في طرابلس بلبنان سنة 1941، الداعية والمفكر الإسلامي المعروف في لبنان والعالم العربي والإسلامي والأوربي، وكان الشيخ فيصل مولوي من العاملين في الحقل الإسلامي في لبنان، وشغل منصب أمين عام الجماعة الإسلامية في لبنان.. فما سيرة فيصل مولوي؟ وما أبرز كتبه ومؤلفاته؟




و


يعد أبو الأعلى المودودي نموذجا فريدا للداعية الإسلامي المجتهد الذي أوقف حياته على الدعوة إلى الإسلام، وجعل رسالته في الحياة إعلاء كلمة الحق، والتمكين للإسلام في قلوب أتباعه قبل ربوعه وأوطانه، فما سيرة حياته؟ وما أشهر مؤلفاته؟ وكيف كان تأثيره الجماهيري؟ وما مواقفه مع الشاعر والمفكر محمد إقبال؟





و


يعد الدكتور مصطفى الشكعة صاحب كتاب إسلام بلا مذاهب علما من الأعلام الذين لا ينسى فضلهم في الجهاد والفكر الإسلامي، وله جهود متميزة في خدمة قضايا الإسلام والمسلمين في المحافل الدولية، وفي التربية والتعليم في رحاب الجامعة لمدة تزيد على نصف قرن.. فما هي سيرة حياة الدكتور مصطفى الشكعة؟





و


يعد الأستاذ أنور الجندي من أبرز أعلام الفكر الإسلامي في العصر الحديث، فهو مفكر وفيلسوف وباحث متجرد شديد العمق واسع العطاء، لا يتطلع إلى أي شيء في الحياة غير أمر واحد، هو أن يقول كلمته ويعيش لفكرته التي جند لها كل ما أتاه الله من مواهب وقدرات.. فما قصة حياة أنور الجندي؟ وما جهوده في الدفاع عن الإسلام؟





و


الشيخ ماهر عقل أحد فرسان الدعوة الإسلامية في العصر الحديث، لم يترك الشيخ مناسبة إلا واستغلها في الدعوة إلى الله، وكان له حضور دائم، ومشاركة فعالة في الدعوة الجماهيرية والفردية في المحافل العديدة، والمجالس الخاصة والعامة، تناول فيها كل الموضوعات الدعوية والجوانب الإصلاحية.. فمن هو الشيخ ماهر عقل؟ وما جهوده الدعوية؟





و


الطاهر بن عاشور عالم تونس الشجاع الذي حمل راية الإصلاح في تونس ما يزيد على نصف القرن من الزمان، حيث كرس عمره الذي بلغ التسعين في خدمة العلم والإصلاح، وقد تخرج الشيخ الطاهر بن عاشور في جامع الزيتونة ودرس به، فكيف كانت حياة الطاهر بن عاشور؟ وما هي مواقفه الشجاعة؟




و


عبد القادر داموللا الكاشغري مفكر إسلامي كبير وزعيم روحي، ورائد الصحوة الإسلامية في آسيا الوسطى، ومؤسس المعارف الإيغورية الحديثة، وعالم وطني وشاعر ومصلح اجتماعي، ولد عبد القادر الكاشغري في مركز آرتوش التابع لمدينة كاشغر في عام 1862 واغتيل سنة 1924.. فما قصة حياته؟ وما منهجه الإصلاحي؟




و


سيد قطب الأديب والمصلح الاجتماعي الذي ظلم كثيرا؛ إذ إن معظم ما كتب عن سيد قطب تركز حول فكره وجهاده أو سجنه وتعذيبه وإعدامه، ولكنه لا يلم بحياة هذا الشهيد سيد قطب وجوانبها الأدبية والإصلاحية.. فما قصة حياة الشهيد سيد قطب؟ وما أهم كتبه ومؤلفاته؟





و


اشتهر عنه في صغره طلب العلم الشرعي على أيدي العلماء في المساجد وحلقات العلم الشرعي، ثم درس كتب الحديث النبوي على يد الحافظ محمد جوندلوي، شيخ العلامة عطا الله حنيف، وكان ذلك في مدينة فيصل آباد.. فما هي جهود إحسان إلهي ظهير في حفظ الشريعة؟ وما أهم ملامح شخصيته ومؤلفاته؟ ولماذا اغتالته الشيعة؟





يتبع ان شاء الله


 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 27-07-2011, 14:17   #3


 عضويتي » 33410
 سجلت » 21-05-2011
 آخر حضور » 23-08-2012 (04:53)
مشَارَڪاتْي » 943
مواضيعي » 118
عدد الردود » 825
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 59
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute

فتحي رزق غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مسابقة شخصيات اسلامية



و







مصطفى محمود عالم وكاتب وطبيب وأديب وفنان مصري، ولد في محافظة المنوفية مصر، درس الطب و لكنه تفرغ للكتابة والبحث, قام بتأليف العديد من الكتب ما بين القصة والرواية الصغيرة والكتب العلمية والفلسفية والاجتماعية والسياسية إضافة إلى الفكر الديني والتصوف وأدب الرحلات، وقدم 400 حلقة من برنامجه التلفزيوني الشهير العلم والإيمان







و









الرجال مواقف!.. هذه المقولة تؤكدها سيرة الإمام جاد الحق على جاد الحق شيخ الأزهر الأسبق رحمه الله تعالى، فقد عاش حياة حافلة بالمواقف الصلبة التي عرضته لكثير من الأزمات لكنه لم يلن ولم يهادن، وتبدى ذلك في أخريات حياته وما أبداه من رفض قاطع لبنود مؤتمر السكان الذي انعقد في القاهرة 1994م.






و






رحل الأستاذ الداعية، والأكاديمي البارز، وأحد فرسان الإسلام في القرن العشرين، والعشرية الأولى من القرن 21، الأستاذ الكبير الدكتور عبد الصبور شاهين توفي عن عمر ناهز الثمانين عاما، وقد كان رحمه الله شاهدا على عصره فعالا فيه وأحد رجالات الدعوة المميزين، تاركا بغيابه، ثغرة كبيرة، أضيفت للثغرات التي تركها الكبار من قبله





و







يعد مهاتير محمد رئيس وزراء ماليزيا السابق الذي تولى رئاسة الوزراء في 16 يوليو 1981 من أعظم القادة السياسيين والاقتصاديين في آسيا؛ حيث استطاع تغيير وجه ماليزيا الحديثة، وتمكن من أن ينهض بها تنمويا ويجعلها في مصاف الدول الاقتصادية المتقدمة.. فما قصة نجاح الدكتور مهاتير محمد؟ وما هي عوامل نهضة ماليزيا الإسلامية؟




و






نشأ الشيخ محمد الخضر حسين في بيئة طيبة طالبا للعلم فحفظ القرآن، ودرس العلوم الدينية واللغوية على يد عدد من العلماء، حاول الشيخ منذ سن الثانية عشرة أن يقرض الشعر، ثم برع فيه بعد ذلك، وانتقل الشيخ في رحلاته من تونس إلى الجزائر ثم إلى الشام ثم استقر في مصر.. فما هي أهم ملامح شخصية الشيخ الخضر حسين ومواقفه وأعماله؟







و








أم السعد محمد علي نجم الشيخة الحافظة المحفظة المتقنة المعمرة، أشهر امرأة معاصرة في قراءات القرآن الكريم، فهي السيدة الوحيدة التي تخصصت في القراءات العشر، وظلت طوال نصف قرن تمنح إجازاتها في القراءات العشر.. فما قصة حياتها؟ وما دورها في خدمة القرآن الكريم؟ ومن هم أشهر تلاميذ أم السعد؟




و








بعد أحمد شاكر شمس الأئمة كما أطلق عليه أبوه، من علماء الحديث الأفذاذ في عصره، وقد ارتقى العلامة أحمد شاكر قمة تحقيق كتب السنة، وعد رائدا لنشر نصوص الحديث النبوي، وتابعه كثير من العلماء في عمله.. فما قصة حياة الشيخ أحمد شاكر؟ وما هي أفكاره ومنهجه العلمي؟ وما جهود أحمد شاكر في نصرة الشريعة؟








و







الشيخ محمد الغزالي الداعية المجاهد الذي كان له أعظم الأثر في الدعوة الإسلامية في واقعنا المعاصر، والذي يعد واحدا من دعاة الإسلام العظام، ومن كبار رجال الإصلاح، عاش لإسلامه وعقيدته ونذر حياته كلها لخدمته.. فما قصة حياة الشيخ الغزالي؟ وما إسهامات الغزالي الدعوية؟ وما أهم كتب محمد الغزالي؟





و






يعد الشيخ سيد سابق صاحب كتاب فقه السنة أول رائد لتقريب الفقه إلى العامة من الناس، تربى الشيخ سيد سابق في مقتبل حياته في الجمعية








و







كان الداعية الإسلامي أحمد العسال رجلا قرآنيا ومربيا فاضلا، غلفت الدعوة كل حياته، فتحرك بها، وامتدت جسور معارفه إلى كل رموزها، وبقدر ما كان صديقا للنخبة كان بكل تواضع أبا وأخا للبسطاء، وكان نموذجًا للشخصية المسلمة المخلصة القادرة على التأثير بسلوكها في الآخرين.. فما قصة حياته؟ وما أهم جهوده الدعوية؟






و







يعد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوجان أحد الشخصيات الإسلامية العالمية المؤثرة، والتي لها دور بارز في قضايا الأمة الإسلامية، حيث الاهتمام الدائم بقضية فلسطين، وأيضا الداخل التركي، وقد اختارته مؤسسة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام لمنحه جائزة المؤسسة، إشارة إلى نجاحاته الكبيرة ومواقفه العظيمة وطنيا وإسلاميا وعالميا





و






يعد الشيخ عبد العظيم الديب رحمه الله أحد أعلام القرن العشرين؛ لما له من جهود واضحة في التحقيق العلمي، ولما له من قدم ثابتة في علم التاريخ. وفي هذه السطور نتعرف على الشيخ، حيث نستعرض نشأته، وشيوخه، وجهوده العلمية، ومؤلفاته، وأهم ملامح شخصيته، ثم بعض ما قاله عنه رفيق دربه الشيخ يوسف القرضاوي، ثم مرضه ووفاته




و






مفاجأة أن يتفرد المربي الفاضل الدكتور محمد فريد عبد الخالق بالحصول على درجة الدكتوراه من جامعة القاهرة بعد تسعة عقود قضى أكثرها في الدعوة إلى الله منذ تعرف على الشيخ حسن البنا رحمه الله مؤسس جماعة الإخوان المسلمين في حقبة الأربعينيات، ومن منظور الناس أن الرجل بعد أن بلغ 94 عاما يريد أن يحقق حلما كان يراوده منذ كان يافعا







و





الدكتور محمد الأشقر كان يرجو العودة إلى نابلس مسقط رأسه، ولم يتحقق الأمل، فما زالت فلسطين بأسرها تئن من وطأة الاحتلال الصهيوني عليها، وحين كان في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتمنى أن يدفن في البقيع، وكان موته رحمه الله باعث حزن عميق لمحبيه وتلاميذه؛ لأن موت عالم من العلماء الربانيين قبض للعلم






و






يعد الدكتور فوزي خليل من الإعلاميين الذين أسهموا بجهد مشكور في مجال الإعلام الإسلامي خلال عقود من العمل بشبكة إذاعة القرآن الكريم بجمهورية مصر العربية؛ حيث كان يقدم العديد من البرامج في مسيرته الإعلامية لعقود آخرها شبهات وردود، والإيمان والحياة. وكان الدكتور فوزي خليل إلى جانب جهوده الإعلامية باحثا في الحقل الإعلامي






و




لم تكن عائشة عبد الرحمن بنت الشاطئ كاتبة ومفكرة وأستاذة وباحثة فحسب، بل نموذجا نادرا وفريدا للمرأة المسلمة التي حررت نفسها بنفسها بالإسلام، فمن طفلة صغيرة تلهو على شاطئ النيل في دمياط شمال دلتا مصر، إلى أستاذ للتفسير والدراسات العليا في كلية الشريعة بجامعة القرويين في المغرب، وأستاذ كرسي اللغة العربية وآدابها في جامعة عين شمس





و







كان عزام داعية إلى تحقيق الأخوة الإسلامية، وإعادة الصلة الوثيقة بين الأمة العربية والعالم الإسلامي بعد أن تعالت الأصوات للفصل بينهما، ودراسة أدب الشعوب الإسلامية؛ فاتجه إلى شعر محمد إقبال شاعر باكستان ونقل بعض دواوينه من الفارسية إلى العربية، وكان به كلفا ومعجبا، وهذه الدواوين هي ديوان الأسرار والرموز، وبيان مشرق، وضرب الكليم







و





هو حسن أحمد عبد الرحمن البنا، ولد في المحمودية من أعمال محافظة البحيرة بدلتا النيل، وذلك سنة 1906، وهو ينتسب إلى أسرة ريفية متوسطة الحال من صميم الشعب المصري. أسس جماعة الإخوان المسلمين التي نمت وتطورت وانتشرت في مختلف فئات المجتمع، حتى أصبحت في أواخر الأربعينيات أقوى قوة اجتماعية سياسية منظمة في مصر




يتبع ان شاء الله




 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 27-07-2011, 14:27   #4


 عضويتي » 33410
 سجلت » 21-05-2011
 آخر حضور » 23-08-2012 (04:53)
مشَارَڪاتْي » 943
مواضيعي » 118
عدد الردود » 825
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 59
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute

فتحي رزق غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مسابقة شخصيات اسلامية



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

معلشي هنبدأ معاكم بأم السعد ونتعرف عليها اكتر


أم السعد محمد علي نجم الشيخة الحافظة المحفظة المتقنة
المعمرة








أم السعد محمد علي نجم الشيخة الحافظة المحفظة المتقنة المعمرة، أشهر امرأة معاصرة في قراءات القرآن الكريم، فهي السيدة الوحيدة التي تخصصت في القراءات العشر، وظلت طوال نصف قرن تمنح إجازاتها في القراءات العشر.

أم السعد.. ولادتها نشأتها

ولدت أم السعد في 11/7/1925م في قرية البندارية مركز تلا بمحافظة المنوفية شمال القاهرة، داهم المرض عينيها ولم تتجاوز العام الأول من عمرها، واتجه أهلها للعلاج الشعبي بالكحل والزيوت التي كانت سببًا في فقدان بصرها بالكلية، وكعادة أهل الريف مع العميان نذرها أهلها لخدمة القرآن الكريم حتى حفظت القرآن الكريم في مدرسة (حسن صبح) بالإسكندرية في الخامسة عشرة. وقد عاشت أم السعد بحارة الشمرلي بحي بحري العريق بالإسكندرية.

أم السعد.. ودورها في خدمة القرآن

أتمت أم السعد حفظ القرآن الكريم وهي في الخامسة عشرة من عمرها، وحينها ذهبت إلى الشيخة نفيسة بنت أبو العلا -شيخة أهل زمانها كما توصف- لتطلب منها تعلم القراءات العشر، فاشترطت عليها شرطًا عجيبًا وهو: ألا تتزوج أبدًا، فقد كانت ترفض بشدة تعليم البنات؛ لأنهن يتزوجن وينشغلن فيهملن القرآن الكريم.

وقد وافقت أم السعد على شرط شيختها التي كانت معروفة بصرامتها وقسوتها على السيدات ككل اللواتي لا يصلحن -في رأيها- لهذه المهمة الشريفة! ومما شجعها على ذلك أن "نفيسة" نفسها لم تتزوج رغم كثرة من طلبوها للزواج من الأكابر، وماتت وهي بكر في الثمانين، انقطاعًا للقرآن الكريم.

أتمت -أيضًا- أم السعد المهمة الشريفة وحصلت من شيختها "نفيسة" على إجازات في القراءات العشر، وهي في الثالثة والعشرين من عمرها.

تقول أم السعد عن حفظها للقرآن: "ستون عامًا من حفظ القرآن وقراءته ومراجعته جعلتني لا أنسى فيه شيئًا.. فأنا أتذكر كل آية وأعرف سورتها وجزأها وما تتشابه فيه مع غيرها، وكيفية قراءتها بكل القراءات.. أشعر أنني أحفظ القرآن كاسمي تمامًا لا أتخيل أن أنسى منه حرفًا أو أخطئ فيه.. فأنا لا أعرف أي شيء آخر غير القرآن والقراءات.. لم أدرس علمًا أو أسمع درسًا أو أحفظ شيئًا غير القرآن الكريم ومتونه في علوم القراءات والتجويد.. وغير ذلك لا أعرف شيئًا آخر".

أم السعد وقصة الزواج

تزوجت (أم السعد) أقرب تلاميذها إليها الشيخ محمد فريد نعمان الذي كان من أشهر القراء في إذاعة الإسكندرية، وهو صاحب أول إجازة تمنحها (أم السعد)، وتقول عن قصة زواجها: "لم أستطع الوفاء بالوعد الذي قطعته لشيختي "نفيسة" بعدم الزواج.. كان يقرأ عليَّ القرآن بالقراءات.. ارتحت له.. كان مثلي ضريرًا وحفظ القرآن الكريم في سنّ مبكرة.. درَّست له خمس سنوات كاملة، وحين أكمل القراءات العشر وأخذ إجازاتها طلب يدي للزواج، فقبلت".

واستمر زواجهما أربعين سنة كاملة لم تنجب فيها أولادًا.. وتعلق قائلة: "الحمد لله.. أشعر بأن الله -تعالى- يختار لي الخير دائمًا.. ربما لو أنجبت لانشغلت بالأولاد عن القرآن، وربما نسيته".

سلسة أم السعد

بينها وبين النبيبرواية حفص عن عاصم عن طريق الشاطبية 27 راويًا تبدأ بها وتنتهي بالنبي الأكرم الذي تلقى عن جبريل u، ثم إلى الله I، فهل هناك شرف أعظم من هذا الشرف!!

وقد تلقت الشيخة المسندة المعلمة المقرئة أم السعد القراءات العشر من الشاطبية والدرة عن: الشيخة نفيسة بنت أبو العلا، عن عبد العزيز علي كحيل، عن عبد الله الدسوقي، عن الشيخ علي الحدادي شيخ القراء بالديار المصرية، عن الشيخ إبراهيم العبيدي، عن شيخ الجامع الأزهر محمد بن حسن السمنودي المنير، عن علي الرميلي، عن شيخ قراء زمانه محمد بن قاسم البقري، عن شيخ قراء مصر عبد الرحمن بن شحاذة اليمني، عن علي بن غانم المقدسي، عن محمد بن إبراهيم السمديسي، عن الشهاب أحمد بن أسد الأميوطي، عن الإمام الحافظ حجة القراء محمد بن محمد بن محمد بن الجزري الشافعي مؤلف النشر والطيبة وغيرهما من المؤلفات..

عن عبد الرحمن بن أحمد البغدادي، عن شيخ القراء بمصر محمد بن أحمد الصائغ، عن علي بن شجاع الكمال الضرير صهر الإمام الشاطبي، عن الإمام أبي القاسم عن الإمام علي بن محمد بن هذيل البلنسي، عن أبي داود سليمان بن نجاح، عن الإمام أبي عمرو الداني، عن طاهر بن غلبون، عن علي بن محمد الهاشمي، عن أحمد بن سهل الأشناني، عن أبي محمد عبيد بن الصباح، عن حفص بن سليمان، عن عاصم ابن بهدلة بن أبي النجود، عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن حبيب السلمي، عن عثمان وعلي وعبد الله بن مسعود وأبي بن كعب وزيد بن ثابت، وأخذ هؤلاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي تلقى القرآن عن جبريل u عن رب العزة جل شأنه.

أشهر تلاميذ أم السعد

تردد عليها لحفظ القرآن ونيل إجازات القراءات صنوف شتى من جميع الأعمار، والتخصصات، والمستويات الاجتماعية والعلمية (كبار وصغار، رجال ونساء، مهندسون، وأطباء، ومدرسون، وأساتذة جامعات وطلاب في المدارس الثانوية والجامعات... إلخ). وهي تخصص لكل طالب وقتًا، لا يتجاوز ساعة في اليوم يقرأ عليها الطالب ما يحفظه فتصحح له قراءته جزءًا جزءًا حتى يختم القرآن الكريم بإحدى القراءات، وكلما انتهى من قراءة منحته إجازة مكتوبة ومختومة بخاتمها تؤكد فيها أن هذا الطالب (خادم القرآن) قرأ عليها القرآن كاملاً صحيحًا دقيقًا، وفق القراءة التي تمنحه إجازتها.

تقول أم السعد بوجه يعلوه الرضا: "من فضل ربي أن كل من نال إجازة في القرآن في الإسكندرية بأي قراءة إما أن يكون قد حصل عليها مني مباشرة (مناولة)، أو من أحد الذين منحتهم إجازة".

وتؤكد اعتزازها بأنها السيدة الوحيدة -في حدود علمها- التي يسافر إليها القراء وحفظة القرآن؛ من أجل الحصول على (إجازة) في القراءات العشرة.

وكان أكثر ما يسعدها أن مئات الإجازات التي منحتها في القراءات العشرة يبدأ سندها (تسلسل الحفاظ) باسمها، ثم اسم شيختها المرحومة (نفيسة) ليمتد عبر مئات الحفاظ وعلماء القراءات بمن فيهم القراء العشر (عاصم، نافع أبو عمرو، حمزة، ابن كثير، الكسائي، ابن عامر، أبو جعفر، يعقوب، خلف) إلى أن ينتهي بالرسول المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم .

ويروي عنها من درس على يدها أنها كانت من أرفق المعلمين بطلابها، حتى إنهم ذكروا لها ذلك ذات مرة، فقالت: إنها في صغرها عانت من شدة بعض من درّسوا لها في المدرسة، وكانت ترتاع منهم، فأخذت عهدًا على نفسها أن تتلطف مع من يحفظ معها.

وتقول عن تلاميذها: "أتذكر كل واحد منهم، هناك من أعطيته إجازة بقراءة واحدة، وهناك -وهم قليلون- من أخذوا إجازات بالقراءات العشر مختومة بختمي الخاص الذي أحتفظ به معي دائمًا، ولا أسلمه لأحد مهما كانت ثقتي فيه".

وتضيف: "بعضهم انشغل ولم يَعُد يزرني، لكن معظمهم يتصل بي أو يأتي لزيارتي والاطمئنان عليَّ بين الوقت والآخر".

ومن مشاهير من منحتهم الإجازة القارئ الطبيب "أحمد نعينع" الذي قرأ عليها وأخذ عنها، وكذلك فضيلة الشيخ "مفتاح السلطني"، والذي أجازته الشيخة في القراءات العشر وحفص من الطيبة، وكذا عدد من أساتذة وشيوخ معهد القراءات بالإسكندرية، والذين لا يعطون إجازة في حفظ القرآن إلا ويضعون اسمها في أول السند المتصل إلى النبيصلي الله عليه وسلم .

أم السعد ورحلتها للحجاز

أهدى إليها أحد التلاميذ هدية عبارة عن رحلة حج وعمرة واستضافة سنة كاملة في الأراضي الحجازية، وهناك منحت إجازات في القراءات المختلفة لعشرات الحفاظ من كل البلاد الإسلامية: السعودية، باكستان، السودان، فلسطين، لبنان، تشاد، أفغانستان.. وأحب إجازة منحتها لطالبة سعودية لم تتجاوز السابعة عشرة من عمرها.

وفاة أم السعد

توفيت أم السعد في فجر يوم السادس عشر من رمضان من العام 1427هـ الموافق 9/10/2006م عن عمر يناهز واحد وثمانين عامًا، وقد شيعت جنازتها من مسجد ابن خلدون بمنطقة بحري بالإسكندرية.

مراجع:
بتصرف يسير من مقال (أم السعد.. امرأة عاشت لخدمة كتاب الله).






يتبع ان شاء الله


 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 27-07-2011, 14:35   #5


 عضويتي » 33410
 سجلت » 21-05-2011
 آخر حضور » 23-08-2012 (04:53)
مشَارَڪاتْي » 943
مواضيعي » 118
عدد الردود » 825
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 59
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute

فتحي رزق غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مسابقة شخصيات اسلامية



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


شخصيات في الميزان


عائشه عبد الرحمن

بنت الشاطىء




ولدت في مدينة دمياط بشمال دلتا مصر في منتصف نوفمبر عام 1913م، ابنة لعالم أزهري، وحفيدة لأجداد من علماء الأزهر وروَّاده، وتفتحت مداركها على جلسات الفقه والأدب، وتعلمت وفقًا للتقاليد الصارمة لتعليم النساء وقتئذٍ في المنزل، وفي مدارس القرآن (الكُتَّاب)[1].

وقد تحدثت عن أبيها فقالت: "إلى من أعزني الله به أبًا تقيًّا زكيًّا، ومعلمًا مرشدًا، ورائدًا أمينًا ملهمًا، وإمامًا مهيبًا قدوة: فضيلة والدي العارف بالله العالم العامل: الشيخ محمد عليّ عبد الرحمن الحسيني؛ نذرني رضي الله عنه لعلوم الإسلام، ووجَّهني من المهد إلى المدرسة الإسلامية، وقاد خُطاي الأولى على الطريق السويِّ، يحصنني بمناعة تحمي فطرتي من ذرائع المسخ والتشويه"[2].

ومن المنزل حصلت على شهادة الكفاءة للمعلمات عام 1929م بترتيب الأولى على القطر المصري كله، ثم الشهادة الثانوية عام 1931م، والتحقت بجامعة القاهرة لتتخرج في كلية الآداب قسم اللغة العربية عام 1939م، ثم تنال درجة الماجستير عام 1941م، وقد تزوجت أستاذها بالجامعة الأستاذ أمين الخولي أحد قمم الفكر والثقافة في مصر حينئذٍ، وصاحب الصالون الأدبي والفكري الشهير بـ (مدرسة الأمناء)، وأنجبت منه ثلاثة أبناء وهي تواصل مسيرتها العلمية لتنال رسالة الدكتوراه عام 1950م، ويناقشها عميد الأدب العربي د. طه حسين.

لم تكن بنت الشاطئ كاتبة ومفكرة وأستاذة وباحثة فحسب، بل نموذجًا نادرًا وفريدًا للمرأة المسلمة التي حرَّرت نفسها بنفسها بالإسلام، فمن طفلة صغيرة تلهو على شاطئ النيل في دمياط شمال دلتا مصر، إلى أستاذ للتفسير والدراسات العليا في كلية الشريعة بجامعة القرويين في المغرب، وأستاذ كرسي اللغة العربية وآدابها في جامعة عين شمس بمصر، وأستاذ زائر لجامعات أم درمان عام 1967م، ولجامعة الخرطوم وجامعة الجزائر عام 1968م، ولجامعة بيروت عام 1972م، وجامعة الإمارات عام 1981م، وكلية التربية للبنات في الرياض 1975- 1983م، وتدرجت في المناصب الأكاديمية إلى أن أصبحت أستاذًا للتفسير والدراسات العليا بكلية الشريعة بجامعة القرويين بالمغرب، حيث قامت بالتدريس هناك ما يقارب العشرين عامًا.
مؤلفات بنت الشاطئ:

تركت بنت الشاطئ وراءها ما يربو على الأربعين كتابًا في الدراسات الفقهية والإسلامية والأدبية والتاريخية؛ فلها مؤلفات في الدراسات القرآنية والإسلامية أبرزها: التفسير البياني للقرآن الكريم، والقرآن وقضايا الإنسان، وتراجم سيدات بيت النبوة، وكذا تحقيق الكثير من النصوص والوثائق والمخطوطات. ولها دراسات لغوية وأدبية وتاريخية أبرزها: نص رسالة الغفران للمَعَرِّي، والخنساء الشاعرة العربية الأولى، ومقدمة في المنهج، وقيم جديدة للأدب العربي. ولها أعمال أدبية وروائية أشهرها: على الجسر، وسيرة ذاتية؛ وقد سجَّلت فيه طرفًا من سيرتها الذاتية، وسطَّرته بعد وفاة زوجها أمين الخولي بأسلوبها الأدبي الراقي تتذكر فيه صباها، وتسجِّل مشاعرها نحوه، وتنعيه في كلمات عذبة. كما شاركت في العديد من المؤتمرات الدولية في كل هذه المجالات، وقد جاوزت شهرتها أقطار الوطن العربي والإسلامي، وكانت كتاباتها موضوعًا لدراسات غربية ورسائل جامعية في الغرب، بل وفي أوزبكستان واليابان.

ولم تكتفِ بنت الشاطئ بالكتابة فحسب، بل خاضت معارك فكرية شهيرة، واتخذت مواقف حاسمة دفاعًا عن الإسلام، فخلَّفت وراءها سجلاًّ مشرفًا من السجلات الفكرية التي خاضتها بقوة؛ وكان أبرزها معركتها ضد التفسير العصري للقرآن الكريم ذَوْدًا عن التراث، ودعمها لتعليم المرأة واحترامها بمنطق إسلامي وحجة فقهية أصولية دون طنطنة نسويَّة، ومواجهتها الشهيرة للبهائيَّة في أهم ما كُتب في الموضوع من دراسات مسلِّطةً الضوء على علاقة البهائية بالصهيونية العالمية، وكذا دراساتها الرائدة عن تراجم سيدات بيت النبوة، وأبحاثها حول الحديث النبوي: تدوينه ومناهج دراسته ومصطلحاته.

ود. عائشة عبد الرحمن بجانب إسهاماتها البحثية والأكاديمية والتعليمية البارزة، وتخريج أجيال من العلماء والمفكرين من تسع دول عربية قامت بالتدريس بها، قد خرجت كذلك مبكرًا بفكرها وقلمها إلى المجال العام؛ وبدأت النشر منذ كان سنُّها 18 سنة في مجلة النهضة النسائية، ثم بعدها بعامين في جريدة الأهرام أعرق الجرائد اليومية العربية؛ ونظرًا لشدة محافظة أسرتها -آنذاك- التي لم تعتد انخراط النساء في الثقافة اختارت التوقيع باسم (بنت الشاطئ)، إشارةً لطفولتها ولهوها صغيرة على شاطئ النيل في بلدتها دمياط، وبعدها بعامين بدأت الكتابة في جريدة الأهرام فكانت ثاني امرأة تكتب بها بعد الأديبة ميّ زيادة، وظلت تكتب للأهرام حتى وفاتها، فكان لها مقال طويل أسبوعي، وكان آخر مقالاتها ما نُشر بالأهرام يوم 26 من نوفمبر 1998م بعنوان (علي بن أبى طالب كرَّم الله وجهه)، وهو استكمال لسلسلة طويلة من المقالات بدأت منذ الصيف تناولت فيها سير آل البيت ومقاتل الطالبيين، وشرعت في كتابة سلسلة مقالاتها اليومية الرمضانية كعادتها إلا أن القدر لم يمهلها لإتمامها.

وقد حظيت د. عائشة عبد الرحمن بمكانة رفيعة في أنحاء العالم العربي والإسلامي، وكرَّمتها الدول والمؤسسات الإسلامية؛ فكرّمتها مصر في عهد السادات وعهد مبارك، ونالت جائزة الملك فيصل، ونالت نياشين من دول عديدة، كما كرّمتها المؤسسات الإسلامية المختلفة بعضوية ضنَّت بها على غيرها من النساء مثل: مجمع البحوث الإسلامية بالقاهرة، والمجالس القومية المتخصصة، وكرَّمها ملك المغرب.

ومن تصاريف القدر أن تكون آخر زياراتها خارج مصر لحضور فعاليات جامعة الصحوة الإسلامية بالرباط بنهاية أكتوبر 1998م، ويحتفي بها طلابها الذين صاروا رُوَّادًا ومتنفذين؛ ولذا أعلنت وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية المغربية عند وفاتها عن إقامة سرادق لتقبل العزاء فيها في لفتة نادرة تعكس مكانة بنت الشاطئ من الخليج إلى المحيط. وقد فقدتها الساحة الإسلامية في مطلع ديسمبر 1998م، وودعتها مصر في جنازة مهيبة حضرها العلماء والأدباء والمثقفون الذين جاءوا من شتى الدول، ونعاها شيخ الأزهر وأمَّ صلاة الجنازة بنفسه.

لقد كانت -رحمها الله- من أعلام الأمة، جاهدت بالعلم والقلم للدفاع عن دين الله، وتُمثِّل مسيرة بنت الشاطئ في طلب العلم والكفاح من أجل الدراسة في الجامعة - في زمنٍ كان يقتصر فيه دور المرأة على المنزل - وفي البحث والكتابة في قضايا الفكر الإسلامي؛ نبراسًا لأجيال متتالية. ولا شك أن مسيرتها وإسهاماتها ستظل علامة مضيئة للمرأة المسلمة المعاصرة، ورصيدًا فكريًّا في الساحة الإسلامية[3].
المؤتمرات التي شاركت فيها:

- مؤتمر المستشرقين الدولي - ميونيخ - 1957م.

- المؤتمر الثقافي العربي - بغداد 1957م.

- مؤتمر النساء الإفريقيات - أكرا - غانا - 1960م.

- مؤتمر المعلمين العرب - الجزائر 1963م.

- مؤتمر الأدباء العرب - بغداد 1965م.

- مهرجان الشاعر محمد إقبال - باكستان 1969م.

- مؤتمر الدعوة الإسلامية - طرابلس - ليبيا 1970م.

- مؤتمر الإسلام والأسرة - جامعة الأزهر - القاهرة 1975م.
المؤلفات والدراسات الأدبية واللغوية:

- قضية الفلاح، 1939م.

- سيدة العزبة - رواية مصرية واقعية، 1944م.

- الحياة الإنسانية عند أبي العلاء، 1944م.

- رجعة فرعون - رواية واقعية مصرية، 1949م.

- صور من حياتهن - مجموعة قصصية، 1957م.

- سر الشاطئ - مجموعة قصصية، 1958م.

- التفسير البياني للقرآن الكريم، 1962م.

- الشاعرة العربية المعاصرة، 1963م.

- أبو العلاء المَعَرِّي، 1965م.

- على الجسر - رحلة بين الحياة والموت، 1968م.

- قيم جديدة للأدب العربي القديم والمعاصر، 1969م.

- مقال في الإنسان، 1969م.

- لغتنا والحياة، 1970م.

- مع المصطفى، 1970م.

- مقدمة في المنهج، 1971م.

- القرآن والتفسير العصري، 1971م.

- مع أبي العلاء في رحلة حياته، 1972م.

- القرآن وقضايا الإنسان، 1972م.

- الإسرائيليات في الغزو الفكري، 1975م.

- أرض المعجزات، 1977م.
الجوائز والأوسمة:

- جائزة المجمع اللغوي لتحقيق النصوص، 1950م.

- جائزة المجمع اللغوي بمصر للقصة القصيرة، 1953م.

- الجائزة الأولى للحكومة المصرية في الدراسات الاجتماعية والريف المصري، عام 1956م.

- وسام الكفاءة الفكرية من حضرة صاحب الجلالة الملك الحسن الثاني عاهل المغرب.

- جائزة الدولة التقديرية في الآداب من المجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية، عام 1978م[4].
وفاة بنت الشاطئ:

وفي الأول من شهر ديسمبر عام 1998م رحلت عنا الدكتورة بنت الشاطئ بعد إصابتها بأزمة قلبية أدَّت إلى حدوث جلطة في القلب والمخ وهبوط حادّ بالدورة الدموية، وقد خلَّفت خلفها ثروة هائلة من الكتب والمؤلفات الأدبية التي تُعبِّر عن جهاد هذه المرأة المسلمة التي بذلت في سبيل علمها وقلمها الذي كان كالسيف البتَّار؛ لذلك ستبقى كتاباتها وذاكرتها قدوةً لمن بعدها، وعَلَمًا يشير إلى المكانة السامية التي وصلت إليها المرأة المسلمة. كذلك ستبقى ذكراها خالدةً في أذهان طلابها المنتشرين في كل بقعة من بقاع عالمنا العربي، والذين صاروا أعلامًا في الفكر والأدب، كما سيهيم طيفها حول كل طالب علمٍ تصفَّح كُتُبها أو تبنَّى أفكارها[5].

يتبع فى رمضان ان شاء الله


 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 27-07-2011, 19:55   #6


 عضويتي » 30737
 سجلت » 27-09-2010
 آخر حضور » 18-11-2013 (23:32)
مشَارَڪاتْي » 6,934
مواضيعي » 884
عدد الردود » 6050
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 الجنس ~
Female
 التقييم : 51303
 معدل التقييم : حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute حنان الجبلاوى has a reputation beyond repute

حنان الجبلاوى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مسابقة شخصيات اسلامية



موضوع قيم جدًا أستاذنا ..
متابعة معك بمشيئة الله


 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 27-07-2011, 21:38   #7


 عضويتي » 33410
 سجلت » 21-05-2011
 آخر حضور » 23-08-2012 (04:53)
مشَارَڪاتْي » 943
مواضيعي » 118
عدد الردود » 825
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 59
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute

فتحي رزق غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مسابقة شخصيات اسلامية



حسن أحمد عبد الرحمن البنا











مولده ونشأته

هو حسن أحمد عبد الرحمن البنا، وُلِد في المحمودية، من أعمال محافظة البحيرة بدلتا النيل، وذلك يوم الأحد 25 من شعبان سنة 1324هـ/ 14من أكتوبر سنة 1906م. وهو ينتسب إلى أسرة ريفية متوسطة الحال من صميم الشعب المصري، كانت تعمل بالزراعة في إحدى قرى الدلتا هي قرية شمشيرة قرب مدينة رشيد الساحلية، ومطلَّة على النيل في مواجهة بلدة إدفينا، تابعة لمركز فُوَّة بمحافظة البحيرة.



كان جَدُّه عبد الرحمن فلاحًا ابن فلاح من صغار الملاّك، وقد نشأ الشيخ أحمد -أصغر أبنائه ووالد حسن البَنَّا- نشأةً أبعدته عن العمل بالزراعة؛ تحقيقًا لرغبة والدته، فالتحق بكُتَّاب القرية حيث حفظ القرآن الكريم وتعلَّم أحكام التجويد، ثم درس بعد ذلك علوم الشريعة في جامع إبراهيم باشا بالإسكندرية، والتحق أثناء دراسته بأكبر محلٍّ لإصلاح الساعات في الإسكندرية حيث أتقن الصنعة، وأصبحت بعد ذلك حرفة له وتجارة، ومن هنا جاءت شهرته بـ (الساعاتي).



وقد أهَّل الشيخ نفسه ليكون من علماء الحديث، فبَرَع فيه، وله أعمال كثيرة خدم بها السنة النبوية أشهرها كتابه (الفتح الرباني في ترتيب مسند الإمام أحمد بن حنبل الشيباني). وفي كنفه نشأ حسن البَنَّا فتطبع بالكثير من طباعه، وتعلَّم على يديه حرفة إصلاح الساعات وتجليد الكتب أيضًا.




بداية الرحلة

بدأ حسن البَنّا تعليمه في مكتب تحفيظ القرآن بالمحمودية، وتنقل بين أكثر من كُتَّاب حتى إن أباه أرسله إلى كتّاب في بلدة مجاورة للمحمودية، وكانت المدة التي قضاها في الكتاتيب وجيزة لم يتم حفظ القرآن خلالها؛ إذ كان دائم التبرُّم من نظام الكُتّاب، ولم يُطِق أن يستمر فيه، فالتحق بالمدرسة الإعدادية رغم معارضة والده الذي كان يحرص على أن يحفِّظه القرآن، ولم يوافق على التحاقه بالمدرسة إلا بعد أن تعهّد له حَسَن بأن يُتِمَّ حفظ القرآن في منزله.



وبعد إتمامه المرحلة الإعدادية التحق بمدرسة المعلمين الأولية بدمنهور، وفي سنة 1923م التحق بكلية دار العلوم بالقاهرة، وفي سنة 1927م تخرَّج فيها، وقد قُدّر له أن يلتحق بها وهي في أكثر أطوارها تقلبًا وتغيرًا، خاصةً في مناهجها الدراسية التي أضيفت إليها آنذاك، دروس في علم الحياة، ونظم الحكومات، والاقتصاد السياسي، فكان نصيبه أن يتلقى تلك الدروس إلى جانب الدروس الأخرى في اللغة والأدب والشريعة، وفي الجغرافيا والتاريخ.




وكان لديه مكتبة ضخمة تحتوي على عدة آلاف من الكتب في المجالات المذكورة، إضافةً إلى أعداد أربع عشرة مجلة من المجلات الدورية، التي كانت تصدر في مصر مثل مجلة المقتطف، ومجلة الفتح، ومجلة المنار وغيرها، ولا تزال مكتبته إلى الآن في حوزة ولده الأستاذ سيف الإسلام.



أمضى البَنّا تسعة عشر عامًا مُدرِّسًا بالمدارس الابتدائية؛ في الإسماعيلية، ثم في القاهرة، وعندما استقال من وظيفته كمدرس في سنة 1946م كان قد نال الدرجة الخامسة في الكادر الوظيفي الحكومي، وبعد استقالته عمل لمدة قصيرة في جريدة (الإخوان المسلمون) اليومية، ثم أصدر مجلة الشهاب الشهرية ابتداءً من سنة 1947م؛ لتكون مصدرًا مستقلاًّ لرزقه، ولكنها أغلقت بحل جماعة الإخوان المسلمين في 8 من ديسمبر 1948م.




مواقف من حياته

تأثر الشيخ حسن البَنّا بعدد كبير من الشيوخ والأساتذة؛ منهم والده الشيخ أحمد، والشيخ محمد زهران -صاحب مجلة الإسعاد وصاحب مدرسة الرشاد التي التحق بها حسن البَنَّا لفترة وجيزة بالمحمودية- ومنهم أيضًا الشيخ طنطاوي جوهري صاحب تفسير القرآن (الجواهر)، ورَأَس تحرير أول جريدة أصدرها الإخوان المسلمون سنة 1933م.

عَمِلَ حسن البَنَّا بعد تخرجه في دار العلوم سنة 1927م مُدرِّسًا بإحدى المدارس الابتدائية بمدينة الإسماعيلية، وفي السنة التالية 1928م أسَّس جماعة الإخوان المسلمين، ولكنه قبل أن يؤسِّسها كان قد انخرط في عدد من الجمعيات والجماعات الدينية مثل: (جمعية الأخلاق الأدبية)، و(جمعية منع المحرمات في المحمودية)، و(الطريقة الحصافية الصوفية في دمنهور). وشارك أيضًا في تأسيس جمعية الشبان المسلمين سنة 1927م، وكان أحد أعضائها. أما جماعة الإخوان المسلمين التي أسسها فقد نمت وتطورت وانتشرت في مختلف فئات المجتمع، حتى أصبحت في أواخر الأربعينيات أقوى قوة اجتماعية سياسية منظمة في مصر، كما أصبح لها فروع في كثير من البلدان العربية والإسلامية.


وكان البَنّا يؤكِّد دومًا على أن جماعته ليست حزبًا سياسيًّا، بل هي فكرة تجمع كل المعاني الإصلاحية، وتسعى إلى العودة للإسلام الصحيح الصافي، واتخاذه منهجًا شاملاً للحياة.

ويقوم منهجه الإصلاحي على التربية، والتدرج في إحداث التغيير المنشود، ويتلخص هذا المنهج في تكوين الفرد المسلم والأسرة المسلمة، ثم المجتمع المسلم، ثم الحكومة المسلمة، فالدولة، فالخلافة الإسلامية، وأخيرًا يكون الوصول إلى أستاذية العالم.


قاد البَنّا جماعة الإخوان المسلمين على مدى عقدين من الزمان من سنة 1928- 1949م، وخاض بها العديد من المعارك السياسية مع الأحزاب الأخرى، وخاصةً حزب الوفد والحزب السعدي، ولكنه وجَّه أغلب نشاط الجماعة إلى ميدان القضية الوطنية المصرية التي احتدمت بعد الحرب العالمية الثانية، ونادى في ذلك الحين بخروج مصر من الكتلة الإسترلينية للضغط على بريطانيا حتى تستجيب للمطالب الوطنية. وفي هذا السياق قام الإخوان بعقد المؤتمرات، وتسيير المظاهرات للمطالبة بحقوق البلاد، كما قاموا بسلسلة من الاغتيالات السياسية للضباط الإنجليز، ولجنود الاحتلال، وخاصة في منطقة قناة السويس.



القضية الفلسطينية

وقد أولى البَنّا اهتمامًا خاصًّا بقضية فلسطين، واعتبرها قضية العالم الإسلامي بأسره، وكان يؤكِّد دومًا على أن الإنجليز واليهود لن يفهموا إلا لغة واحدة، هي لغة الثورة والقوة والدم، وأدرك حقيقة التحالف الغربي الصهيوني ضد الأمة الإسلامية، ودعا إلى رفض قرار تقسيم فلسطين الذي صدر عن الأمم المتحدة سنة 1947م، ووجه نداءً إلى المسلمين كافة -وإلى الإخوان خاصة- لأداء فريضة الجهاد على أرض فلسطين حتى يمكن الاحتفاظ بها عربية مسلمة، وقال: "إن الإخوان المسلمين سيبذلون أرواحهم وأموالهم في سبيل بقاء كل شبر من فلسطين إسلاميًّا عربيًّا حتى يرث الله الأرض ومن عليها". واتخذت الهيئة التأسيسية للإخوان المسلمين قرارًا في 6 من مايو سنة 1948م ينص على إعلان الجهاد المقدس ضد اليهودية المعتدية، وأرسل البَنّا كتائب المجاهدين من الإخوان إلى فلسطين في حرب سنة 1948م، وكان ذلك من أسباب إقدام الحكومة المصرية آنذاك على حلِّ جماعة الإخوان في ديسمبر سنة 1948م؛ الأمر الذي أدى إلى وقوع الصدام بين الإخوان وحكومة النقراشي.



كان للبَنّا آراء سديدة ونظرات ثاقبة في قضية النهضة التي تشغل المسلمين منذ قرنين من الزمان وما زالوا ينشدونها، فقد ربطها بقضية التحرُّر من الاستعمار والتبعية لأوربا من ناحية، وبالتقدم العلمي الذي يجب أن يحققه المسلمون من ناحية أخرى، وفي ذلك يقول: "لن تنصلح لنا حال، ولن تنفذ لنا خطة إصلاح في الداخل ما لم نتحرر من قيد التدخل الأجنبي". ويقول: "لا نهضة للأمة بغير العلم، وما ساد الكفار إلا بالعلم". وكان يرى أن تبعية المسلمين لأوربا في عاداتها وتقاليدها تحول بينهم وبين استقلالهم ونهضتهم، يقول: "أليس من التناقض العجيب أن نرفع عقائرنا (أصواتنا) بالمطالبة بالخلاص من أوربا، ونحتج أشد الاحتجاج على أعمالها، ثم نحن من ناحية أخرى نقدِّس تقاليدها، ونتعوَّد عاداتها، ونفضِّل بضائعها؟!".

ويرى أيضًا أن قضية المرأة من أهم القضايا الاجتماعية؛ ولذلك فقد اهتم بها منذ بداية تأسيسه لجماعة الإخوان، فأنشأ لها قسمًا خاصًّا باسم (الأخوات المسلمات)، وأكَّد كثيرًا على أن الإسلام أعطى للمرأة كافة الحقوق الشخصية والمدنية والسياسية، وفي الوقت نفسه وضع لها ضوابط تجب مراعاتها عند ممارسة تلك الحقوق.



ولم يَدْعُ البَنّا قَطُّ إلى إقامة نظام حكم ديني ثيوقراطي بالمعنى الذي عرفته أوربا في عصورها الوسطى، بل دعا إلى إقامة حكم إسلامي على أساس الشورى والحرية والعدل والمساواة، وقَبِل قبولاً صريحًا بصيغة الحكم الدستوري النيابي، واعتبره أقرب نظم الحكم القائمة في العالم كله إلى الإسلام، ورأى أن تلك الصيغة إذا طُبِّقت كما ينبغي فإنها تضمن تحقيق المبادئ الثلاثة التي يقوم عليها الحكم الإسلامي، وهي (مسئولية الحاكم)، و(وَحْدة الأمة)، و(احترام إرادتها).




مؤلفاته

(رسائل الإمام الشهيد حسن البنا)، وهي تعتبر مرجعًا أساسيًّا للتعرُّف على فكر ومنهج جماعة الإخوان بصفة عامة.

وله مذكرات مطبوعة عدة طبعات أيضًا بعنوان (مذكرات الدعوة والداعية)، ولكنها لا تغطِّي كل مراحل حياته، وتتوقف عند سنة 1942م.

وله عدد كبير من المقالات والبحوث القصيرة، وجميعها منشورة في صحف ومجالات الإخوان المسلمين التي كانت تصدر في الثلاثينيات والأربعينيات، إضافةً إلى مجلة الفتح الإسلامية التي نشر بها أول مقالة له بعنوان (الدعوة إلى الله)[1].




رأي العلماء فيه

الشيخ المحدِّث محمد بن ناصر الدين الألباني يذكر:
"أنه حينما كانت مجلة (الإخوان المسلمون) تصدر في القاهرة، كان الأستاذ سيد سابق بدأ ينشر مقالات له في فقه السُّنَّة، هذه المقالات التي أصبحت بعد ذلك كتابًا ينتفع فيه المسلمون الذين يتبنَّون نهجنا من السير في الفقه الإسلامي على الكتاب والسنة، هذه المقالات التي صارت فيما بعد كتاب (فقه السنة) لسيد سابق، كنتُ بدأت في الاطِّلاع عليها، وهي لمّا تُجمع في الكتاب، وبدت لي بعض الملاحظات، فكتبتُ إلى المجلة هذه الملاحظات، وطلبتُ منهم أن ينشروها فتفضلوا، وليس هذا فقط؛ بل جاءني كتاب تشجيع من الشيخ حسن البنا (رحمه الله).

وكم أنا آسَف أن هذا الكتاب ضاع مني ولا أدري أين بقي! ثم نحن دائمًا نتحدث بالنسبة لحسن البنا -رحمه الله- فأقولُ أمام إخواني وأمام جميع المسلمين: لو لم يكن للشيخ حسن البنا -رحمه الله- من الفضل على الشباب المسلم سوى أنه أخرجهم من دور الملاهي في السينمات ونحو ذلك والمقاهي، وكتَّلهم وجمَّعهم على دعوة واحدة، ألا وهي دعوة الإسلام؛ لو لم يكن له من الفضل إلا هذا لكفاه فضلاً وشرفًا. هذا نقوله معتقدين، لا مرائين، ولا مداهنين"[2].





يتبع ان شاء الله


 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 27-07-2011, 22:02   #8


 عضويتي » 33410
 سجلت » 21-05-2011
 آخر حضور » 23-08-2012 (04:53)
مشَارَڪاتْي » 943
مواضيعي » 118
عدد الردود » 825
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 59
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute

فتحي رزق غير متواجد حالياً

H7op (94) رد: مسابقة شخصيات اسلامية



مهاتير محمد.. تجربة نجاح



يعد مهاتير محمد رئيس وزراء ماليزيا السابق الذي تولى رئاسة الوزراء في 16 يوليو 1981م من أعظم القادة السياسيين والاقتصاديين في آسيا، حيث استطاع تغيير وجه ماليزيا، وتمكن من أن ينهض بها تنمويًّا ويجعلها في مصاف الدول الاقتصادية المتقدمة..
ولكنه في 31 أكتوبر 2003م أقدم على عمل نُعِدّه في عالمنا العربي والإسلامي غاية في الغرابة؛ فقد قرر الزعيم الماليزي الانسحاب من السلطة وهو في قمة مجده، وبكامل إرادته، فقرر اعتزال الحياة السياسية تمامًا، معطيًا الفرصة لغيره من أبناء وطنه أن يساهم في تطوير وبناء ماليزيا الحديثة، التي أصبحت الآن مصدر فخر وعزة للأمة الإسلامية كلها.


مهاتير محمد.. مولده وحياته
ولد مهاتير محمد في عام 1925م بولاية كيداه بماليزيا، وتلقى دراسته بكلية السلطان عبد الحميد، ثم درس الطب بكلية "المالاي" في سنغافورة، والتي كانت تعرف بكلية الملك إدوارد السابع الطبية، وقام بدراسة الشئون الدولية بجامعة هارفارد بالولايات المتحدة الأمريكية عام 1967م.
قام السيد مهاتير بعد تخرجه بالعمل في مهنة الطب بعيادته الخاصة، والتي كان يقوم بعلاج الفقراء بها مجانًا، كما عمل كضابط طبيب بسلاح الخدمات الطبية، وعُرف مهاتير باهتماماته السياسية، فانضم لتنظيم اتحاد الملايو حيث تدرج فيه حتى أصبح عضو المجلس الأعلى لتنظيم اتحاد الملايو الوطني..

وبدأ ظهور الدكتور مهاتير محمد في الحياة السياسية الماليزية في عام 1970م، وذلك عندما ألف كتابًا بعنوان "معضلة الملايو"، انتقد فيه بشدة شعب الملايو واتهمه بالكسل، والرضا بأن تظل بلاده دولة زراعية متخلفة دون محاولة تطويرها، وكان في ذلك الوقت عضوًا في الحزب الحاكم، والذي يحمل اسم منظمة الملايو القومية المتحدة، وقرر الحزب منع الكتاب من التداول نظرًا للآراء العنيفة التي تضمنها، وأصبح مهاتير محمد في نظر قادة الحزب مجرد شاب متمرد لا بد أن تحظر مؤلفاته!!

غير أن مهاتير سرعان ما أقنع قادة الحزب بقدراته، مما يدل على حنكته السياسية؛ فهو لم يغضب ويترك الحزب، وبالفعل صعد نجمه في الحياة السياسية بسرعة، حتى تولى رئاسة وزراء بلاده في عام 1981م، وأتيحت له الفرصة كاملة ليحوِّل أفكاره إلى واقع عملي[1].


مهاتير محمد.. تجربة نجاح
لم يكن مهاتير محمد مجرد رجل سياسة، بل كان -أيضًا- مفكرًا له كتبه ومؤلفاته، وكان صاحب رؤية لما ينبغي أن تكون عليه بلاده، ولقد استفاد مهاتير من كل ما حققته ماليزيا منذ الاستقلال من نجاحات واستثمرها وجعلها قاعدة لانطلاقته، ولم يرد الدكتور مهاتير أن يكون انطلاقه عشوائيًّا، بل بدأ يبحث في تجارب الدول الأخرى وخاصة الآسيوية، حيث اتسمت سياسته بالاتجاه شرقًا، واستقر اختياره على المعجزة اليابانية، فجعلها أمامه قدوة ومثلاً أعلى.. وقد كان توجُّه مهاتير محمد ناحية اليابان مستلهمًا من تجربة نجاحها ملحوظًا بشكل كبير، وقد صرح بذلك في العديد من المناسبات 00

اختارت ماليزيا اليابان التي تحتل مكانة عالمية وإقليمية على كافة المستويات وخاصة التصنيعية، حيث تجاوز حجم إجمالي الناتج المحلي الياباني عدة مرات إجمالي الناتج المحلي لدول شرق آسيا مجتمعة، بما فيها الصين خلال فترة الثمانينيات، وكانت اليابان من الأسباب الجوهرية التي ساهمت في يقظة وتوعية الشعب الآسيوي مما أطلق عليه "وهم التفوق الأوربي".


وكان رأي مهاتير محمد أن الاستراتيجية التي انتهجتها اليابان في إنتاج سلع جيدة بأسعار زهيدة ساهمت بشكل كبير في تحقيق تفوقها على المنتجات الأوربية والأمريكية ذات الأسعار المرتفعة، وبالتالي نجحت في السيطرة على أسواق آسيا وإفريقيا، إضافة إلى اتباع سياسة منهجية في التصنيع، وإيجاد قيادات تتمتع بمستوى علمي فائق، وتتميز بالتطور والإبداع، وعلى المستوى المعنوي نجد في اليابان الالتزام الأخلاقي والمهني بقيم العمل الآسيوية، مما يستتبعه التفاني والجدية في الأداء المهني[3].

لقد تسلّم مهاتير محمد السلطة بعد مرور أكثر من عقدين على الاستقلال، وفي هذه الفترة تم قطع خطوات مهمة في طريق الإصلاح والبناء؛ مما وفر له قاعدة تصلح للارتكاز عليها، وباختياره لليابان كنموذج تنموي تكشَّف أمامه الطريق نحو المستقبل، وجاء دوره المفصلي في تاريخ ماليزيا، وهو كيفية إدارته للدولة، والقفز بها إلى مصاف الدول الصناعية الكبرى.

عوامل نهضة ماليزيا الإسلامية
لعل أبرز ما يميز المرحلة المهاتيرية تلك الطفرة الاقتصادية اللافتة، حيث أصبحت فيها ماليزيا دولة صناعية متقدمة، يساهم قطاعي الصناعة والخدمات فيها بنحو 90% من الناتج المحلي الإجمالي، وفي عهده بلغت نسبة صادراتها من السلع المصنعة 85% من إجمالي صادراتها، وأنتجت 80% من السيارات التي تسير في طرقاتها، وأصبحت من أنجح البلدان في جنوب آسيا، بل وفي العالم الإسلامي بأكمله، فكيف فعل هذا[4]؟!
إذا نظرنا لهذه المرحلة نظرة تحليلية متعمقة نجد أن الدكتور مهاتير محمد انطلق في عدة محاور وفي وقت واحد، ولكنه قام بالتركيز على ثلاثة محاور بصفة خاصة، وهي: محور التعليم، ويوازيه محور التصنيع، ويأتي في خدمتهما المحور الاجتماعي.

وكان اهتمامه بالتعليم منذ مرحلة ما قبل المدرسة الابتدائية؛ فجعل هذه المرحلة جزءًا من النظام الاتحادي للتعليم، واشترط أن تكون جميع دور الرياض وما قبل المدرسة مسجلة لدى وزارة التربية، وتلتزم بمنهج تعليمي مقرر من الوزارة. كما تم إضافة مواد تُنمي المعاني الوطنية، وتغرز روح الانتماء للتعليم الابتدائي، أي في السنة السادسة من عمر الطفل.. ومن بداية المرحلة الثانوية تصبح العملية التعليمية شاملة، فبجانب العلوم والآداب تدرَّس مواد خاصة بالمجالات المهنية والفنية، والتي تتيح للطلاب فرصة تنمية وصقل مهاراتهم.

وإلى جانب ذلك كان إنشاء الكثير من معاهد التدريب المهني، التي تستوعب طلاب المدارس الثانوية وتؤهلهم لدخول سوق العمل في مجال الهندسة الميكانيكية والكهربائية وتقنية البلاستيك، وكان من أشهر هذه المعاهد معهد التدريب الصناعي الماليزي، والذي ترعاه وزارة الموارد البشرية، وقد أصبح له تسعة فروع في مختلف الولايات الماليزية.

كما واكب الاهتمام بالتعليم دخول ماليزيا مرحلة التصنيع، الأسمنت والحديد والصلب، بل وتصنيع السيارة الماليزية الوطنية (بريتون)، ثم التوسع في صناعة النسيج وصناعة الإلكترونيات، والتي صارت تساهم بثلثي القيمة المضافة للقطاع الصناعي، وتستوعب 40% من العمالة.


وكانت التسعينيات من القرن الماضي مرحلة نضج الثمرة، حيث وُضعت ماليزيا في قائمة الدول المتقدمة؛ ففي مجال التعليم[5]، وتوافقًا مع ثورة عصر التقنية، قامت الحكومة الماليزية في عام 1996م بوضع خطة تقنية شاملة، من أهم أهدافها إدخال الحاسب الآلي والارتباط بشبكة الإنترنت في كل مدرسة، بل في كل فصل دراسي!!


وبالفعل بلغت نسبة المدارس المربوطة بشبكة الإنترنت في ديسمبر 1999م أكثر من 90%، وبلغت هذه النسبة في الفصول الدراسية 45%، كما أنشأت الحكومة الماليزية العديد مما يعرف بالمدارس الذكية التي تتوفر فيها مواد دراسية تساعد الطلاب على تطوير مهاراتهم واستيعاب التقنية الجديدة، وذلك من خلال مواد متخصصة عن أنظمة التصنيع المتطورة وشبكات الاتصال، ونظم استخدام الطاقة التي لا تحدث تلوثًا بالبيئة.


كما تنفذ عملية التدريس والتعليم في هذه المدارس وفقًا لحاجات الطلاب وقدراتهم ومستوياتهم الدراسية المختلفة، ويتم اختيار مدير المدرسة من القيادات التربوية البارزة، ويساعده فريق من الأساتذة ممن لديهم قدرات مهنية ممتازة،كما تتيح مشاركة الطلاب في اختيار البرامج الدراسية، بجانب حرص هذه المدارس على التنويع والتطوير في أساليب التدريس، مثل الرحلات العلمية والأيام الترفيهية.


لقد حددت الدولة أولوياتها بدقة، فإذا نظرنا إلى إجمالي ما أنفقته الحكومة الماليزية على التعليم في عام 1996م على سبيل المثال نجده 2.9 مليار دولار، بنسبة 21.7% من إجمالي حجم الإنفاق الحكومي، وازداد هذا المبلغ إلى 3.7 مليار دولار عام 2000م بما يعادل نسبة 23.8% من إجمالي النفقات الحكومية.


وكان إنفاق هذه المبالغ على بناء مدارس جديدة، وخاصة المدرس الفنية، وإنشاء معامل للعلوم والكمبيوتر، ومنح قروض لمواصلة التعليم العالي داخل وخارج البلاد.. وبالإضافة إلى الدعم والتسهيلات الكبيرة التي تقدمها الدولة، فإن إلزامية التعليم أصبحت من الأمور التي لا جدال فيها، وأصبح القانون الماليزي يعاقب الآباء الذين لا يرسلون أبناءهم إلى المدارس!!


كل ذلك بجانب الحرص على الانفتاح، والاستفادة من النظم التعليمية المتطورة في الدول المتقدمة، وفي هذا السياق تم إنشاء أكثر من 400 معهد وكلية جامعية خاصة، تقدم دراسات وبرامج توءمة مع جامعات في الخارج، كما أتاحت الفرصة للطلاب الماليزيين لمواصلة دراستهم في الجامعات الأجنبية.. إلا أن ما يستحق التسجيل ويدعو إلى الإعجاب، تلك الفكرة الجديدة التي قامت بها الحكومة الماليزية، عندما عملت على تقوية العلاقة بين مراكز البحوث والجامعات وبين القطاع الخاص؛ بعبارة أخرى تم فتح المجال لاستخدام أنشطة البحث الجامعية لأغراض تجارية!!


وقد كان لتلك الفكرة أعظم الأثر على الجميع؛ فلم تعد الحكومة الآن مطالبة بدعم كل الأنشطة البحثية بمفردها، بل شاركتها في ذلك المصانع والمؤسسات المالية والاقتصادية، كل حسب حاجته.. وفي ذات الوقت لا تكاد تجد مركز أبحاث يشكو من قلة الدعم الحكومي، وهذا إضافة إلى أن الدولة استطاعت أن توجه ما كان يمكن أن يصرف على هذه الأنشطة إلى مصارف أخرى مهمة. ومن جراء ذلك امتلكت المصانع الماليزية القدرة على التطوير، بل والابتكار والمنافسة، وإثبات وجودها في الأسواق المحلية والعالمية.
ولم تنس الحكومة المرأة الماليزية، والتي حصلت على نصيبها من التعليم كالرجل تمامًا، بل تقدِّم الحكومة قروضًا بدون فوائد لتمكين الآباء من إرسال بناتهم إلى المدارس وتوفير مستلزمات المدرسة، وتعطي الفقراء مساعدات مجانية لهذا الغرض.


مهاتير محمد ونهضة اقتصاد ماليزيا
وبالتوازي مع الاهتمام بالتعليم، فقد دخلت ماليزيا في التسعينيات مرحلة صناعية مهمة، وذلك حين شجعت الصناعات ذات التقنية العالية وأولتها عناية خاصة، وقد كان ذلك بعد أن توافر لديها جيل جديد من العمالة الماهرة المتعلمة، والمدربة بأحدث الوسائل، فأصبح في مقدورها إثبات وجودها، بل والمنافسة على الصدارة.


ومن أبلغ ما يبين نجاح الأداء الاقتصادي لماليزيا في الفترة المهاتيرية، ذلك التوسع الذي حدث في استثمارات القطاع الصناعي، حيث أنشئ أكثر من 15 ألف مشروع صناعي، بإجمالي رأس مال وصل إلى 220 مليار دولار، وقد شكلت المشروعات الأجنبية حوالي 54% من هذه المشاريع، بما يوضح مدى الاطمئنان الذي يحمله المستثمر الأجنبي لماليزيا من ناحية الأمان، وبالتأكيد ضمان الربحية العالية، بينما مثلت المشروعات المحلية 46% من هذه المشاريع.

وقد كان لهذه المشروعات عظيم الأثر والنفع على الشعب الماليزي؛ حيث وفرت مليوني وظيفة للمواطن الماليزي، إلى جانب الفائدة الكبرى المتمثلة في نقل التقنية الحديثة وتطوير مهارات العمالة الماليزية.. أيضًا تحققت في فترة ولاية مهاتير محمد طفرة ملحوظة في مشروعات الاتصالات والمعلومات التي كانت تحظى باهتمام ودعم حكومته كعنصر مهم من عناصر خطته التنموية، وكان يسميه "الاقتصاد المعرفي"، وبالفعل أصبحت ماليزيا محطة إقليمية وعالمية في مجال صناعة الاتصالات والمعلومات والإنترنت.

والمثير للإعجاب أن مهاتير محمد كان دائمًا وفي كل المحافل الدولية يعتز بإسلامه، ويرجع نجاحه إلى تطبيقه لتعاليم الإسلام، وأنه ينطلق نحو النجاح بفهم عميق لجوهر الدين الإسلامي الذي يعلي من قيمة العلم والتقدم.. فنجده في أحد خطاباته يقول: "إن ماليزيا واثقة بأن الأمة الإسلامية يمكنها أن تكون أقوى قوة في العالم إذا توحدت، وأحسنت استخدام ثرواتها ومصادرها المختلفة"، ووضح بأن على هذه الأمة أن تنشط في تحصيل العلوم وتقتحم مجال تكنولوجيا المعلومات حتى تستطيع أن تنافس تقدم الغرب في هذا المجال الحيوي والمهم في هذا العصر.


كما أن الدور الذي قام به مهاتير محمد في إدارته للأزمة المالية التي عصفت بكل دول شرق آسيا لا ينكر؛ ففي نهاية التسعينيات تعرضت العملة الماليزية، وهي الرينجيت، إلى مضاربات واسعة بهدف تخفيض قيمتها، وظهرت عمليات تحويل نقدي واسعة إلى خارج ماليزيا، وبالأخص من جانب المستثمرين الأجانب، وبدا أن النجاح الذي حققته على وشك التحول إلى فشل. وبعد بحث مستفيض للموضوع أصدر مهاتير محمد مجموعة قرارات تهدف إلى فرض قيود على التحويلات النقدية خاصة الحسابات التي يملكها غير المقيمين، وفرض أسعار صرف محددة لبعض المعاملات، في الوقت الذي اتجهت فيه معظم الدول لسياسة تعويم العملة تنفيذًا لنصائح صندوق النقد الدولي، ورغم ضغوط البنك الدولي أصر مهاتير على سياسته التي أثبتت الأيام أنها كانت ناجحة، وبفضلها اجتازت ماليزيـا هذه الأزمة بأقل الخسائر، بل إن دولاً كثيرة درست سياسته، وحاولت تكرارها والاستفادة منها.


استقالة مهاتير محمد وأسباب نجاحه
أخيرًا، وبعد أن شعر الدكتور مهاتير محمد بأنه قد انتهى من أداء رسالته أعلن استقالته من جميع من مناصبه الحزبية في قراره التاريخي، وبالطبع لم يكن ما قام به مهاتير محمد -76 عامًا في ذلك الوقت- بالحدث العابر؛ فهو أطول زعماء شرق آسيا المنتخبين حكمًا، واسمه ارتبط بالحكم في ماليزيا محليًّا ودوليًّا، ومن ثَم أثارت استقالته جدلاً كبيرًا، وظل الكثير لفترة غير مصدق ويعتقد أنها مناورة سياسية.


وكان لهم بعض الحق في ظنهم؛ فالمدة الطويلة التي أمضاها مهاتير محمد في السلطة بجانب أن 45% من الشعب الماليزي لم يعرفوا خلال حياتهم غير مهاتير رئيسًا للوزراء، والكل بصورة عامة لا ينكر الإنجازات الصناعية والمالية والمعمارية التي شهدتها ماليزيا خلال فترة ولايته، إضافة إلى بروز اسمها على خريطة العالم بين الأمم، وظهوره كزعيم سياسي مسلم بارز في الساحة الدولية.. فمن أشهر أقواله: "إذا كنا جميعًا رجال دين فمن سيقوم بتصنيع الطائرات والصواريخ والسيارات وأدوات التكنولوجيا الحديثة؟! فيجب أن يكن هناك علماء في التجارة وفي العلوم التقنية الحديثة وفي كل مجالات المعرفة، ولكن على أساس من التعاليم الإسلامية".

في النهاية وبعد أن استعرضنا هذه التجربة الناجحة الفذة والتي نتشرف بانتمائها إلى عالمنا الإسلامي، نريد أن نلفت الانتباه إلى عاملين أساسيين ساهما في نجاح مهاتير محمد؛ أوَّلهما "القدوة" بمعنى حرصه على البداية من حيث انتهى الآخرون. ونجد هذه القاعدة بوضوح عندما قرر مهاتير محمد البحث في تجارب الدول الناجحة، والتعرف على الطرق التي سلكوها لتحصيل النجاح والاختيار من بينها، إلى جانب التعرف على الأخطاء التي وقعوا فيها، والمشاكل التي واجهتهم في طريقهم حتى يتجنبها..

مع الانتباه إلى أنه ما يصلح لدولة ليس بالضرورة أن يصلح لغيرها؛ ولذا كان عليه أن يتحرى بدقة لاختيار النموذج الذي سيصبح القدوة للدولة الماليزيـة الناشئة، واستقر في النهاية على اتخاذ اليابان كقدوة لبلاده للتشابه الكبير بين ظروفهما من حيث قلة الموارد الطبيعية، وتركيز اليابان على العنصر البشري وتنمية مهاراته وإعداده لبناء نهضتها الصناعية، بجانب حرصها على الجانب الخلقي وغرس المفاهيم مثل أهمية العمل الجماعي، وأهمية الانتماء للوطن والعمل على رفعته.

أمَّا العامل الثاني فهو "الإدارة الجيدة"، فبعدما توافرت إرادة النجاح لدى المجتمع الماليزي، بجانب تكوين قاعدة ارتكاز معقولة من تعليم جيد وقدر معتبر من صناعات وطنية تتجه نحو تحقيق الاكتفاء، بقي دور القائد الماهر الذي يستطيع إدارة هذه العوامل ويجيد استخدامها ليصل إلى النجاح المنشود، هذا الدور الذي قام به باقتدار الدكتور مهاتير محمد، ولم يكن الأمر سهلاً، فلقد كان يسير على الأشواك، فنراه يستنهض همة شعب بكامله ويحفزه للعمل، ونراه يتابع تنفيذ مراحل خطته دون كلل، ونراه يقضي على أي محاولة لإثارة الفتنة بين التركيبة الصعبة للمجتمع الماليزي بكل حزم، وذلك بجانب حرصه على تنفيذ سياسة خارجية متميزة، جعلت له مكانة في المحافل الدولية كمفكر وصاحب رأي.



يتبع ان شاء الله


 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 28-07-2011, 08:16   #9


 عضويتي » 33410
 سجلت » 21-05-2011
 آخر حضور » 23-08-2012 (04:53)
مشَارَڪاتْي » 943
مواضيعي » 118
عدد الردود » 825
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 59
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute

فتحي رزق غير متواجد حالياً

H7op (94) رد: مسابقة شخصيات اسلامية



والشيخ سيد سابق



قال رسول الله: "من يرد الله به خيرًا يفقهه في الدين، وإنما العلم بالتعلم، وإن الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم لم يورثوا دينارًا ولا درهمًا، وإنما ورثوا العلم، فمن أخذه أخذ بحظ وافر".

فهكذا أنجبت هذه الأمة من حمل همَّها، وهمَّ تربية أبنائها، وفهم دينها فهمًا صحيحًا، فكان درعًا واقيًا للأمة من الوقوع في الوهم والشطط البعيد عما أراده كتاب الله وسُنَّة نبيه.

والشيخ سيد سابق -رحمه الله- نحسبه واحدًا من هؤلاء الذين اجتهدوا، فلاقى فقهه قبولاً وسط الناس جميعًا؛ لبساطته وحيويته ونجح في تقريبه إلى جماهير الأمة، بعد أن ظل دهرًا مغلقًا على فئة المتخصصين، فاستحق بذلك أن يكون أول رائد لتقريب الفقه إلى العامة من الناس.


المولد

ولد فضيلة الشيخ الدكتور سيد سابق -رحمه الله- في يناير 1915م في قرية إسطنها، وهي إحدى قرى مركز الباجور التابعة لمحافظة المنوفية بمصر.

بداية مشرقة

وقد أتم حفظ القرآن ولم يتجاوز تسع سنوات، ثم التحق على إثره بالأزهر في القاهرة، وظل يتلقى العلم ويترقى حتى حصل على العالمية في الشريعة عام 1947م، ثم حصل بعدها على الإجازة من الأزهر، وهي درجة علمية أعلى.

شاب على الجادة

تربى الشيخ سيد سابق في مقتبل حياته في الجمعية الشرعية على يد مؤسسها الشيخ السبكي رحمه الله، وتزامل مع خليفته الشيخ عبد اللطيف مشتهري رحمه الله، فتشرَّب محبة السُّنَّة. وكان لهمَّته العالية وذكائه وصفاء سريرته أثرٌ في نضجه المبكر، وتفوقه على أقرانه، حتى برع في دراسة الفقه واستيعاب مسائله، وما إن لمس فيه شيخه تفوقًا حتى كلفه بإعداد دروس مبسطة في الفقه وتدريسها لأقرانه، ولم يكن قد تجاوز بعدُ 19 عامًا من عمره.

وكان لشيخه أثر عظيم على شخصيته وطريقة تفكيره، ومن ذلك ما يحكيه في بداية حرب فلسطين، فيقول: وقد كنا في ريعان شبابنا أخذني الحماس أمام الشيخ السبكي في أحد دروسه، فقلت له: ما زلتَ تحدثنا عن الأخلاق والآداب! أين الجهاد والحث عليه؟!

قال: فأمرني الشيخ بالجلوس.

فرددت: حتى متى نجلس؟

قال: يا بني، إذا كنت لا تصبر على التأدب أمام العالِم، فكيف تصبر على الجهاد في سبيل الله؟!

قال: فهزتني الكلمة جدًّا، وظل أثرها في حياتي حتى يومنا هذا.



عمله بالأزهر

عمل بالتدريس بعد تخرجه في المعاهد الأزهرية، ثم بالوعظ في الأزهر، ثم انتقل إلى وزارة الأوقاف في نهاية الخمسينيات متقلدًا إدارة المساجد، ثم الثقافة...، فالدعوة، فالتدريب إلى أن ضُيِّق عليه فانتقل إلى مكة المكرمة للعمل أستاذًا بجامعة الملك عبد العزيز، ثم جامعة أم القرى، وأسند إليه فيها رئاسة قسم القضاء بكلية الشريعة، ثم رئاسة قسم الدراسات العليا، ثم عمل أستاذًا غير متفرغ.

وقد حاضر خلال هذه الفترة ودرَّس الفقه وأصوله، وأشرف على أكثر من مائة رسالة علمية، وتخرج على يديه كوكبة من الأساتذة والعلماء.




نشاطه الدعوي

بايع الشيخ سيد سابق الإمام حسن البنا على العمل للإسلام ونشر الدعوة، وجمع الأمة على كلمةٍ سواء، وتفقيهها في أمور دينها.






جهاده وسجنه

كان مع علمه وعبادته وكثرة صومه ذا شوقٍ للجهاد، وما إن لاحت أمامه الفرصة حتى كان في أول كتيبة في حرب 1948م مفتيًا ومعلمًا للأحكام، ومربيًا على القيام والدعاء والذكر، وموجهًا إلى حسن التوكُّل والأخذ بالأسباب، ومحرضًا على الفداء، ومدربًا على استخدام السلاح وتفكيكه، وبعد مقتل النقراشي اتُّهِم الشيخ بقتله، وأُطلق عليه (مفتي الدماء) ممن أرادوا وأد الجهاد يومها.

وحوكم الشيخ بعد أن قضى عامين من الاضطهاد والتعذيب، فما لانت له قناة ولا وهنت له عزيمة، بل كان كما عُهِد عنه مربيًا فاضلاً حاثًّا على الصبر، مبينًا لسنن الابتلاء والتمحيص، وبعد أن بُرِّئت ساحته خرج ليواصل جهاد الكلمة، وحين تكررت الفرصة بعد النكسة عاد أدراجه لساحة القتال في حرب رمضان، يوجه الجنود ويرفع معنويات الجيش.





أخلاقه وسجاياه

كان الشيخ سيد فقيهًا مجربًا محنكًا، مثالاً للعلم الوافر والخلق الرفيع والمودة والرحمة في تعامله، وكان عفيف اللسان، ويمتاز بذاكرة قوية وذكاء مفرط وحضور بديهة، وقد رُزق حسن المنطق في جزالة وإيجاز، وكان ذا روح مرحة، وُضعت له معها المحبة والقبول.

وكذلك فإنه يمتاز بوعي شديد، واطلاع دائم على الأحداث والمتغيرات، فإذا ما استجدَّ أمر في الأمة عرض له، وبيَّن حكمه في غاية الوضوح والجرأة.





الشيخ سيد سابق فقيها ومفتيا

اشتغل الشيخ سيد بالفقه أكثر من غيره من الدعاة الأزهريين؛ لأنه وجده أليق بتخصصه في كلية الشريعة، وقد بدأت كتاباته الفقهية في مجلات أسبوعية منوعة على شكل مقالات، فبدأ بفقه الطهارة معتمدًا على كتب (فقه الحديث)، وهي الكتب التي تهتم بأحاديث الأحكام مثل كتاب (سبل السلام) للإمام الصنعاني، وكتاب (نيل الأوطار) للشوكاني، ومستفيدًا أيضًا من كتاب (الدين الخالص) لشيخه محمود خطاب السبكي، وكتاب (المغني) لابن قدامة، وكتاب (زاد المعاد) لابن قيم الجوزية.





منهج الشيخ سيد سابق في الفقه

تميز منهجه بميزات جعلته قريبًا من الناس ومقبولاً لديهم، وأبرز هذه الميزات:

1- طرح التعصب للمذاهب مع عدم تجريحها.

2- الاستناد إلى أدلة الكتاب والسنة والإجماع.

3- الميل إلى التيسير بعيدًا عن تعقيد المصطلحات وعمق التعليلات.

4- الترخيص للناس فيما يقبل الترخيص؛ استنادًا لحديث "إن الله يحب أن تُؤتى رخصه كما يحب أن تؤتى عزائمه".

5- البعد عن ذكر الخلاف إلا ما لا بُدَّ منه، واختيار الأرجح، أو ترك الترجيح إذا تكافأت عنده الأقوال والأدلة.

6- التنبيه على الحِكم والفوائد من النصوص النبوية.





اهتمامه بالفقه وعنايته به

كتب الشيخ سيد سابق الجزء الأول من كتابه الذي سماه (فقه السنة) في أواسط الأربعينيات، وكان في فقه الطهارة، وقد صدّره بمقدمة للإمام حسن البنا تنوِّه بمنهج السيد سابق في الكتابة، وتشيد بحسن طريقته في عرض الفقه، وتجيد بها؛ إذ إن الفقه من أعظم القربات إلى الله في نشر الدعوة الإسلامية وبث الأحكام، حتى يكون الناس على بينة من أمرهم في عباداتهم وأعمالهم، وليكون حافزًا لهم على الاستزادة من المعرفة والإقبال على العلم.




مكانة كتاب فقه السنة

لقد سدَّ كتاب (فقه السنة) فراغًا في المكتبة الإسلامية في مجال الأحكام التي تؤخذ من الأحاديث مباشرة وفي مجال الفقه عمومًا، الفقه الذي لا يتعصب لمذهب من المذاهب؛ ولهذا لقي القبول والاستحسان من الناس.

ومما زاد الكتاب قيمة علمية تعليق العلاَّمة ناصر الدين الألباني -رحمه الله- وتحقيقه على فقه السنة تحت عنوان (تمام المنة على فقه السنة)، وهو مطبوع مند سنوات.

وقد حصل الشيخ سيد سابق -رحمه الله- على جائزة الملك فيصل في مجال الدراسات الإسلامية عام 1994م عن كتاب فقه السنة، ووسام الامتياز من مصر.



مكانة الشيخ سيد سابق وفضله

يعرف للرجل مكانته وفضله كل من عاشره، أو تتلمذ على يديه؛ فقد تخرج على يديه ألوف العلماء وطلبة العلم من عشرات الأجيال، ومن هؤلاء: الدكتور يوسف القرضاوي، والدكتور أحمد العسال، والدكتور محمد الراوي، والدكتور عبد الستار فتح الله، وكثير من علماء مكة وأساتذتها من أمثال الدكتور صالح بن حميد، والدكتور العلياني.

بل إنه في شبابه كان محل ثقة واستعانة علماء كبار في حينها من أمثال: الشيخ محمود شلتوت، وأبي زهرة، والغزالي.

يحكي عنه ولده محمد أنه كان يزوره في بيته علماء كبار من الأزهر، وكان يجلس للتدريس وهم مصغون مستمعون من أمثال: الشيخ عبد الجليل عيسى، والشيخ منصور رجب، والشيخ الباقوري، كما كان قوله فصلاً بين المختلفين في المسائل.



أهم مؤلفاته

إضافة إلى كتابه الشهير (فقه السنة)، فقد كان للشيخ سيد سابق العديد من الكتب الإسلامية المهمة، مثل:

1- مصادر القوة في الإسلام. 2- الربا والبديل.

3- رسالة في الحج. 4- رسالة في الصيام.

5- تقاليد وعادات يجب أن تزول في الأفراح والمناسبات.

6- تقاليد وعادات يجب أن تزول في المآتم.

7- العقائد الإسلامية. 8- إسلامنا.

وغير ذلك من الكتب والمحاضرات والأبحاث والمقالات.

أواخر حياته

استقر الشيخ سيد سابق في القاهرة قبل ثلاث سنوات من وفاته، وأصرَّ على نشر العلم والدعوة في مساجدها، رغم حالته الصحية، ونصح الأطباء له بالراحة.

وظل منارة حق وخير للناس حتى وافاه الأجل في يوم الأحد 23 ذي القعدة 1420هـ الموافق 27 فبراير 2000م عن عمر يناهز الخامسة والثمانين.







يتبع ان شاء الله


وشخصيات اسلاميه




واسماء في الميزان


 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 28-07-2011, 14:59   #10


 عضويتي » 33410
 سجلت » 21-05-2011
 آخر حضور » 23-08-2012 (04:53)
مشَارَڪاتْي » 943
مواضيعي » 118
عدد الردود » 825
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 59
 التقييم : 14419
 معدل التقييم : فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute فتحي رزق has a reputation beyond repute

فتحي رزق غير متواجد حالياً

H7op (90) رد: مسابقة شخصيات اسلامية



عبد الصبور شاهين





الناس موتى وأهل العلم أحياء، والعلماء لا يموتون ولكنهم

يرحلون. وفي الذكر الحكيم {‏‏يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوامنكُمْ ‏‏وَالَّذِين

أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ‏}[المجادلة:11].





رحل الاستاذ الداعية،

والأكاديمي البارز، وأحد فرسان الإسلام في القرن العشرين، والعشرية الأولى من القرن الحادي والعشرين، الأستاذ الكبير الدكتور عبدالصبور شاهين، عن عمر ناهز الثمانين عاما.





عبد الصبور شاهين .. مولده، ونشأته:



ولد الأستاذ الدكتور عبد الصبور شاهين عام 1928م بحي الإمام الشافعي، وحفظ القرآن الكريم كاملاً في أحد الكتاتيب ولم يبلغ السابعة من عمره، وبعد انتهاء دراسته الابتدائية في المدرسة الإلزامية في سن الحادية عشرة التحق بالأزهر الشريف، وتابع دراسته الجامعية بكلية دار العلوم والتي تخرج منها عام 1955م ثم عمل معيدًا في نفس الكلية ونال شهادة الدكتوراة عن القراءات الشاذة في القرآن الكريم مثل القراءة بالسبع والأربعة عشر.





وقد كان الدكتور عبد الصبور شاهين -رحمه الله- شاهدًا على عصره فعالاً فيه.ويعد واحدًا من رجال الدعوة المميزين، تاركًا بغيابه ثغرةً كبيرةً، أضيفت للثغرات التي تركها الكبارمن قبله، خاصة في السنوات الأخيرة، كـ الشيخ سيد سابق، والشيخ محمد الغزالي، والدكتور أحمد العسال، والشيخ الشعراوي، والشيخ عبد الرحمن خليف، والشيخ حسن أيوب، وغير هؤلاء الكثير، رحمهم الله جميعا، وجزاهم عنا وعن الإسلام خيرًا.






لقد كان الدكتور عبد الصبور شاهين من القلائل الذين تصدوا لتيار التغريب، والتكفير الحقيقي، أي إخراج المسلمين من الإسلام عن طريق الشبهات أو الجهل والتشكيك أو مهاجمة العلماء في محاولة للنيل من هيبتهم وقدرهم لدى الناسن. فكانت كلماتهم وبحوثهم وردودهم ومواقفهم أنوارًا تبدد ظلمات الكفر والتكفير، الذي غفل عنه الكثيرون، والجحود، والانحراف، والشذوذ الفكري، والفهوم السقيمة لصحيح الدين، وأسس العقيدة، بل لأسماء الله وصفاته.






كان الدكتور عبد الصبور شاهين رحمه الله خطيبًا مفوهًا، يتمتع بفصاحة اللغوي العارف العالم، وروح الشباب الوثاب، وحجة المتمكن المتبصر المتبحر.






عرفته دار العلوم بجامعة القاهرة أستاذًا بارعًا، وعرفه جامع عمر بن العاص في القاهرة معلمًا راشدًا ومرشدًا، وعرفته جامعة الملك فهد للبترول والمعادن،محاضرًا مخلصًا دقيقًا حريصًا على نشر العلم، وتعميم المعرفة، وعرفته المكتبة العلمية الإسلامية، كاتبًا متمرسًا شديدًا في الحق لا يخاف في الله لومة لائم، وقد أثرى المكتبة الإسلامية بأكثر من 70 كتاب.






لقد ترك الدكتور عبد الصبور شاهين، ذكرًا حسنًا، وصدقات جارية، وعلمًا في صدور الرجال، وبطون الكتب، ذخرًا للأجيال القادمة، لذلك هو من الخالدين في هذه الدنيا، ونسأل الله أن يجعلنا وإياه من الخالدين في الفردوس الأعلى مع النبيين، والشهداء، والصديقين، وحسن أولئك رفيقا.






في إحدى اللقاءات معه، أكد الدكتور عبد الصبور شاهين بأنه نذر نفسه للدفاع عن الإسلام، بالدليل والحجة والبرهان، وأنه لا يخشى المعارك الفكرية، بل يهواها، ويستعد لها، أو كما قال رحمه الله: "لقد أوقفت حياتي لخوض المعارك الفكرية الساخنة ضد كل من يحاول النيل من الإسلام، سواء كان داخل مصر أو خارجها".





ولقد واجه الدكتور عبد الصبور شاهين رحمه الله دعاة العلمانية والعامية، وتفسير القرآن بها، والتخلي عن العربية، وقال عنهم: " هؤلاء الناس غرباء عن مصر، حتى ولو كانوا من بني جلدتنا، وهم يعملون لحساب جهات لا تريد الخير لمصر والعرب، فاللهجة العامية تعجز مفرداتها عن الإحاطة بألفاظ القرآن الكريم، وبالتالي لا تستطيع تفسيره، وليس لها معجم أومعاني منضبطة".






كما أكد الدكتور شاهين رحمه الله في الكثيرمن المناسبات بأن اللغة تقوى بقوة أصحابها وتضعف بضعفهم، فإذا أراد العرب أن تكون لغتهم قوية، فليمسكوا بزمام القوة أولاً.




انحياز الدكتور عبد الصبور شاهين لصف الأمة:


لم يكن الدكتور عبد الصبور شاهين مفكرًا يكتب من برج عاجي، بل كان يعيش قضايا أمته، وينحاز لصفها، وكان موقفه رحمه الله واضحًا من احتلال العراق وأفغانستان، حيث قال:



"الولايات المتحدة الأمريكية تسعى لإقامة إمبراطورية استعمارية تسيطر فيها على ثروات المسلمين، خاصة النفط، واحتلال أفغانستان والعراق هي الخطوات الأولى لإقامة تلك الإمبراطورية التي يسيطر عليها اليمين الصهيوني "النصراني" كما أن احتلال بلاد المسلمين والرغبة في تفتيت تلك البلاد لكيانات أصغر يهدف إلى تميكن الكيان الصهيوني من السيطرة على المنطقة"





كانت معارك الدكتور عبد الصبور شاهين ضد فلول الردة قد أثارت عليه بعض الجهلة، المتطاولين على الإسلام، ومع ذلك يرفضون وصمهم بالمرتدين، فزعم البعض "حسن حنفي" بأن هناك تناقضًا في أسماء الله الحسنى مثل: "الرحمن، والجبار، والمنتقم، والعفو، والمهيمن" فكشفت ذلك عن قصور فكري لمن يزعمون الاكتشاف، والذي هو في الحقيقة انكشاف مريع يجسد ظهور بواطنهم على ألسنتهم وما تتخرس به أقلامهم.





ولم يكن في ذلك تناقض، فالرحمة لا تكون سوى من الجبار، والعفو لا يكون سوى من المهيمن، والمنتقم صفة واجبة اللزوم للألوهية. فعفو الجبار على التائب، والرحمة من الرحمان تكون من المنتقم لمن لا يتوب. قال تعالى: {نَبِّئْ عِبَادِي أَنِّي أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ * وَأَنَّ عَذَابِي هُوَ الْعَذَابُ الْأَلِيم} [الحجر:49-50] فلو كان الله رحيما فقط، لما كانت هناك النار، ولو كان الله منتقما فقط، لما كانت هناك الجنة. فوجود الجنة والنار دليل قاطع على صفات الله وأسمائه في القرآن الكريم، فعدل الله مع الجاحدين الكفرة الانتقام، ومع عباده البررة الرحمة والعفو والمغفرة، وهذا أمر بديهي لدى أصحاب العقول.





يرى الدكتور عبد الصبور شاهين أن "الحروب الصليبية ما تزال تعيش في وعي الغرب وتملي عليه ما ينبغي أن يسير فيه على طريقة الانتقام والثأر رغم أن الزمان غير الزمان والتاريخ قليلا ما يكرر نفسه ولكن هذا قدرنا مع خصوم الحق "4.





حول حرية الرأي قال الدكتور عبد الصبور شاهين رحمه الله:

"لا بد أن تعرف أن هناك فرقًا بين حرية الرأي والإبداع، وبين سب الدين والشريعة أو الاستهزاء بما هو معلوم من الدين بالضرورة أو حتى بغير الضرورة، وبين هذا وذاك وبين الذين يروجون للفاحشة في أعمال سموها فنية وهي تخريبية، لذلك أنا لا أجد حرجًا مطلقًا في الدفاع عن الثوابت الدينية بكل ما أملك حتى وإن وصفني العلمانيون بأنني أعادي الحرية، فلم يقل أحد أن الحرية في الاعتداء على الدين"





لقد توفي الدكتور عبد الصبور شاهين، ولم تكرمه الدولة المصرية رغم تجاوز الكتب التي ترجمها وألفها السبعين كتابا، لكنه لم يحفل بذلك، حيث قال في حديث قبل وفاته: "هذا الموضوع لا يشغل بالي، فالبرغم من مؤلفاتي الكثيرة، وتفرغي للعلم والدين ونضالي في سبيلهما طيلة 35 عامًا، فأنا أفخر والحمد لله أني كنت ولا أزال من المجاهرين والمجاهدين في الحق، ومثلي لا يكرم ولا تطرق الجوائز بابه لأن باب التكريم معروف، وله ثمن رفضت أن أدفعه ففارقتني الجوائز إلى غيري ممن قبلوا دفع ثمن جوائزهم خنوعًا وموالاة للحكام..."





عبد الصبور شاهين تراث زاخر ووصية غالية:




من مؤلفات الراحل عبد الصبور شاهين رحمه الله، دون ترجماته


كتاب "التحديات التي تواجه اللغة العربية" صدر عام 2002م.


كتاب "النهوض باللغة العربية في مختلف المراحل التعليمية" صدر عام 2001م.


كتاب "الإعلام في خدمة الدعوة الإسلامية" صدر في عام 2001م.


كتاب "قضية التدريس باللغة العربية في المعاهد العلمية" صدر عام 1996م.


كتاب "ماذا أعدت مصر لنفسها بعد أكثرمن زلزال" صدر عام 1996م.


كتاب "مصر في الإسلام" صدر عام 2000م.


كتاب "قصة أبو زيد، وأنصار العلمانية في جامعة القاهرة" صدر عام 1996م.


كتاب "العربية لغة العلوم والتقنية" صدر عام 1986م.



كتاب "العربية لغة العلوم" صدر عام 1983م.



كتاب "أثر القراءات في الأصوات والنحو العربي أبو عمرو بن العلاء" صدر عام 1987م.




كتاب "في علم اللغة العام" صدر عام 1984م.



كتاب "تعدد الزوجات دفاع عن الأمن الأخلاقي وحماية له من الزنا واللواط والسحاق" صدر عام 1997م.




كتاب "دستور الاخلاق في القرآن، دراسةمقارنة للأخلاق النظرية في القرآن، ملحق بها تصنيف للآيات العلمية"




كتاب "صحابيات حول الرسول" صلى الله عليه وسلم، صدر عام 1993م.



كتاب "الإسلام دين السلام: رسالة إلى الضمير الانساني" صدر عام 2004م.



كتاب "تاريخ القرآن: دفاع ضد هجمات الاستشراق" صدر عام 2006م.



هذا إلى جانب العديد من الكتب الأخرى، منها كتاب "أبونا آدم" الذي أثار جدلاً واسعًا وطبع عشرات المرات، ومفصل آيات القرآن، ترتيب معجمي، وتاريخ القرآن، وغيرها.




ونودع الدكتور عبد الصبور شاهين والقراء بهذه الوصية للفقيد الكبير الذي انضم لقائمة الخالدين في الفكر والثقافة، قائمة الأعلام والنبلاء، حيث قال:





"لقد أتى الله أهل القرآن ما لم يؤتِ أحدًا من العالمين، وليفخر أهل القرآن بأن الله تعالى جعلهم على منبر الطهر، ومنجم الثراء، وكنز الحقيقة، وهو القرآن الكريم؛ ما دامو على خدمة القرآن وما أخلصوا في هذه الخدمة"






يتبع ان شاء الله


 توقيع :


رد مع اقتباس
إضافة رد

لو عجبك الموضوع ممكن تنشرة عن طريق مواقع النشر الآتيه .. فقط اضغط على صورة الموقع اللي مسجل فيه

الكلمات الدلالية (Tags)
موسوعة , اسلامية , شخصيات

موسوعة شخصيات اسلامية


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شخصيات ابهرتني نور الهدايه الموضوعات الجاده والهادفه 5 30-07-2016 09:18
اكبر موسوعة اناشيد اسلامية بالمنتدي بقلم جميع الاعضاء خادم الإسلام الصوتيات والمرئيات الاٍسلامي 182 31-08-2011 09:11
شخصيات فى حياتنا انين الحزن الموضوعات الجاده والهادفه 9 12-07-2011 05:37
ادخل وحمل اكبر موسوعة علمية موسوعة المعارف البريطانية كاملة دقه قلب مكتبه غزل القلوب (كتب + مأثورات) 4 20-01-2011 20:16
شخصيات كيميائية سهراية علوم طبيعية نبات طيور حيوان عالم البحار كيمياء فيزياء جيولوجيا فلك 10 26-02-2010 09:36

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Designed by Leader


الساعة الآن 00:46


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,MAbdelsalam. qlopmasria
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
Developed By Marco Mamdouh
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
This Forum used Arshfny Mod by islam servant

Security team