۩۞۩ معلومات الموضوع ۩۞۩

إضافة رد
#1  
قديم 11-01-2008, 05:09
رحال اسكندراني غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 7
 تاريخ التسجيل : 14-10-2007
 فترة الأقامة : 4518 يوم
 أخر زيارة : 10-04-2009 (22:36)
 المشاركات : 820 [ + ]
  مواضيعي : 75
  عدد الردود : 745
 التقييم : 3575
 معدل التقييم : رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي مصر تحت الحكم البيزنطى




مصر تحت الحكم البيزنطى


بدأ العصر البيزنطى سنة 323 ميلادية عندما تولى " قسطنطين " الحكم وأصبح أمبرواطورا0 وقد شيد " قسطنطين " على أطلال مدنية " بيزنطة " القديمة مدينة جديدة استمدت أسمها من أسمه وعرفت باسم " القسطنطينية " وأصبحت عاصمة الامبراطورية الرومانية الشرقية ، وكان قسطنطين أول أمبراطور مسيحى للامبراطورية الرومانية وفى ذلك الوقت كانت المسيحية تزداد انتشاراً فى مصر وكان المسيحيون يتعرضون لاضطهاد الحكام الرومان وتعذيبهم ، ولكن مع اعتلاء الامبراطور قسطنطين العرش والاعتراف الرسمى بالمسيحية بدأ اطمئنان المسيحيين إلى أنفسهم وبدأوا يعملون فى حرية ، ولكن هذه الحرية أدت إلى ظهور انقسامات وخلافات فى الرأى مما أدى إلى نشوء خلاف عنيف بين كنيسة الاسكندرية والقصر الامبراطورى فى " القسطنطينية " وكانت هذه المنازعات الدينية سبباً فى ازدياد الكراهية والعداء الشديد بل والمقاومة العنيفة للحكومة الامبراطورية فى " القسطنطينية " وزاد من أسباب كراهية أهالى مصر للحكومة الامبراطورية زيادة الضرائب وفساد الإدارة وظلمها مما أدى إلى فقر داخلى .

وأدت هذه العوامل مجتمعة إلى أزمة اقتصادية وأزمة اجتماعية أدت إلى فساد مالى وإدارى واقتصادى وضرائبى ومنازعات دينية وإلى أثارة الفوضى والنزعات الانفصالية أحيانا .

وفى السنوات الأخيرة من الحكم البيزنطى زاد الخلاف المذهبى واشتد الخلاف فى السنوات الأخيرة من الحكم البيزنطى بين " الأرثوذكس " أنصار المذهب " الخلقدونى " وبين المونوفيزيتيين

وحاول " هرقل " بعد أن أصبح امبراطوراً أن يحتوى هذه الخلافات ولكن المصريين ضاقوا بأساقفته " الملكانيين " رغم محاولته الوصول إلى سبيل التفاهم مع الأقباط المصريين .

وفى السنة الخامسة من حكم هرقل زحف " الفرس " على الامبراطورية واستولوا على " أرمينيا " ثم على " دمشق " و" القدس " وتمكنوا من إسقاط " الاسكندرية " سنة 618 واحتل " الفرس " مصر لمدة عشر سنوات وسط سخط المصريين وعادت مصر إلى الامبرراطورية البيزنطية بعد انتصار " هرقل " على " الفرس " فى معركة " نينوى " فى سنة 627 ووقع معهم معاهدة للصلح بمقتضاها تم جلاء الفرس عن مصر .

واتخذ المصريون موقفاً سلبياً إزاء عودة البيزنطيين لحكم بلادهم وزاد الاضطهاد وزادت كراهية المصريين للحكم الرومانى .
وهنا تظهر على مسرح الأحداث العالمية دولة جديدة فى الشرق وهى الدولة العربية التى حملت ديناً جديداً هو الرسلام ، وبعد أن مدت هذه الدولة سيادتها على الجزيرة العربية بدأت تتطلع إلى خارج الجزيرة فوجدت امبراطوريتين طحنتهما الحروب هما إمبراطورية فارس ( الفرس ) وامبراطورية الروم ( الرومانية أو البيزنطية ) فتمكنت الدولة العربية من الاطاحة بهما وكان دخول مصر فى الدولة العربية على يد عمرو بن العاص سنة 640 ميلادية .

وتولى الإمبراطورية البيزنطية فى هذه الفترة 22 إمبراطورا أرسلوا 79 من الولاة لحكم مصر وهم :

* فى عهد الامبراطور قسطنين الأول 323 - 337 تولى مصر :
- يوليوس يوليانوس 328
- سبتيميوس زينون 329
- ماجانتيانوس 330
- فلورنتيوس 331
- هيجينوس 332
- باتيريوس 333
- فلافيوس فيلاجريوس 334
- فلافيوس انطونيوس تيودوروس 337

* فى عهد الامبراطور قسطنطين الثانى 337 - 361 تولى مصر :
- فلافيوس فيلاجريوس 338 - 340
- لونجينوس 341 - 343
- بالاديوس 334
- نسطوريوس 345
- سيباستيانوس 352 - 354
- ماكسيموس 355 - 356
- كاتافرونيوس 356 - 357
- هيرموجينس بارناسيوس 357 - 359
- ايتاليكيانوس 359
- فاوستينوس 359 - 361
- جيرونتيوس 361 - 362

* فى عهد الامبراطور جوليان 361 - 363 تولى مصر :
- ايكديكيوس أوليمبوس 362 - 363

* الامبراطور جوفيان 363 - 364

* فى عهد الامبراطور فالنز 364 - 378 تولى مصر :
- هيريوس 364
- ماكسيموس 364
- فلافيانوس 364 - 366
- بروكولتيانوس 366 - 367
- فلافيوس ايتوليميوس 367 - 370
- أوليمبيوس بالاديوس 370 - 371
- أئيليوس بالاديوس 371 - 374

* فى عهد الامبراطور نيودوسيوس الأول 379 - 395 تولى مصر :
- هادريانوس 379 - 380
- يوليوس يوليانوس 380
- بالاديوس 382
- هيباتيوس 383
- أنطونيوس 383
- أوبتاتوس 384 فبراير
- فلورنتيوس 384 ديسمبر
- يوزيبيوس 386
- باولينوس 386 - 387
- فلافيوس أولبيوس أريثريوس 388

* فى عهد الامبراطور مارقيان 450 - 457 تولى مصر :
- تيودوروس 451
- فلوروس 452

* فى عهد الامبراطور ليو الأول 457 - 474 تولى مصر :
- الاسكندر 468 - 469

* الامبراطور ليو الثانى 474

* فى عهد الامبراطور زينون 474 - 491 تولى مصر :
- بؤيثوس 476
- انثيميوس 477
- ثيوكتيستوس 477 - 478
- ثيوجنوستوس 479 - 482
- بيرجاميوس 482
- أبولونيوس 482
- أرسينيوس 487

* فى عهد الإمبراطور أنا ستاسيوس 491 - 518 تولى مصر :
- يوستاثيوس 501
- نيودوسيوس 516

* الإمبراطور جستين الأول 518 - 527

* وفي عهد الامبراطور جستنيان الأول 527 - 565 تولى مصر :
- ديو سقوروس 535
- رودون 538
- ليبريوس 539 - 542
- الاسكندر 389 - 390
- أيفاجريوس 390 - 391
- هيباتيوس 392 من 9 ابريل إلى 12 ابريل
- بوتاميوس 392 من 5 مايو إلى 30 يوليو
- ايفاجريوس 393

* فى عهد الامبراطور أركاديوس 395 - 408 تولى مصر :
- جيناديوس 396
- ريميجيوس 396
- أرخيلاوس 397
- بنتاديوس 403 - 404
- بوثاليوس 404 - 405

* فى عهد الامبراطور تيودوسيوس الثانى 408 - 450 تولى مصر :
- أوريستيس 415
- كاليستوس 422
- كليوباتر 435
- كارموسينوس 443
- يوحنا لاكساريون 542
- هيفائيستوس

* فى عهد الامبراطور جستين الثانى 565 - 578 تولى مصر :
- جرمانوس جستينوس 566

* الإمبراطور تيباريوس الثاني 578 - 582

* فى عهد الإمبراطور موريس 583 - 602 تولى مصر :
- يوحنا
- باولوس
- يوحنا ( للمرة الثانية )
- قسطنطيوس
- ميناس 600

* فى عهد الإمبراطور فوكاس 602 - 610 تولى مصر :
- بتروس جستينوس 602 - 603
- يوحنا 609

* فى عهد الإمبراطور هرقل 610 - 641 تولى مصر :
- نكيتاس 610
- كيرس 631 - 640
- ثيودوروس

* الإمبراطور هرقل الثانى 641

* الإمبراطور هرقليون 641


المصدر :
موسوعة حكام مصر منذ الفراعنة وحتى الان........ د. ناصر الانصارى



كلمات البحث

القاب ، برامج ، اوسمة ، تصميمات ، استايلات





lwv jpj hgp;l hgfd.k'n hgfd.k'n hgd;l



المصدر : || منتديات غزل قلوب مصرية إسم الموضوع : || مصر تحت الحكم البيزنطى  القسم : || المنتدى التاريخى كاتب الموضوع : || رحال اسكندراني



 توقيع :

Allah's Apostle said, " When the month of Ramadan strats , the gates of the heaven are opened , the gates of Hell are closed and the devils are chained"



Bukhari

رد مع اقتباس
قديم 11-01-2008, 05:10   #2

 
الصورة الرمزية رحال اسكندراني

 عضويتي » 7
 سجلت » 14-10-2007
 آخر حضور » 10-04-2009 (22:36)
مشَارَڪاتْي » 820
مواضيعي » 75
عدد الردود » 745
الاعجابات المتلقاة » 3
الاعجابات المُرسلة » 0
 التقييم : 3575
 معدل التقييم : رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute رحال اسكندراني has a reputation beyond repute

رحال اسكندراني غير متواجد حالياً

افتراضي



اما عن الاساقفة الملكانيين وتاريخهم ؟
ونشطت حرة التبشير واخذت طابعا رسميا فى عهد الامبراطور جستنيان (517-565 م ) عندما قضى على كل معالم الوثنية فى مصر واغلق معبد فيلة الوثنى بالقرب من اسوان حيث كان يتردد عليه البلميين سكان الصحراء الشرقية بين النيل والبحر الاحمر وسعى لان يدخل البلميين والنوبيين فى المسيحية لتتم له السيطرة على اطراف امبرا طوريته ولكن الصراع المذهبى على طبيعة المسيح جعل الكنيسة المصرية التى تنادى بالطبيعة الواحدة للمسيح تدخل فى صراع مع انصار الطبيعتين يؤيدهم الامبرا طور جستنيان . غير ان الكنيسة القبطية وجدت فى الامبرا طورة ثيودورا نصيرا ومؤيدا لها وبالاتفاق مع بطريرك الكنيسة القبطية المنفى ثيودوسيوس دبرت حملة تبشيرية لبلاد النوبة قام بها اثنان من رجال هذا البطريرك وكانا معه فى المنفى وهما يوليان ولونجينوس ، ويروى لنا قصة هذا السباق فى بلاد النوبة يوحنا الافسوسى وهو على مذهب الكنيسة القبطية ولذا لابد من اخذ سرده لتلك القصة بالتحفظ . ذهب فى اول الامريوليان الى مملكة نوباديا لتاييد مذهب الكنيسة القبطية هناك . وما كان لجستنيان وهو يناهض هذا المذهب الا ان يبعث برجال اخرين من رجال المذهب الملكانى المنادى بالطبيعتين لمناهضة بعثة جوليان وعرقلة اعمالها التبشيرية . وفطنت ثيودورا لهذا الامر وبعثت برسالة الى حاكم مصر العليا تهدده ان لم يحجز بعثة الامبراطور ويمكن لبعثة جوليان بالسير ، ويبدو ان نفوذ ثيودورا فى الامبراطورية كان كبيرا لدرجة ان هذا الحاكم نفذ اوامرها فعلا ضد بعثة الامبراطور نفسه .فادعى عدم وجود وسائل النقل لبعثة الملكانية حتى اذا ما حضر يوليان جهز له قافلى حملته الى نوباديا بصحبة ثيودور اسقف فيلة الذى مهد لقبول البعثة اليعقوبية (القبطية ) باتصاله الطويل ونفوذه على النوبين كما قدمنا ، ووجدت البعثة كل اكرام من ملك النوباديين وشعبه . وعندما اتت بعثة الملكانى وجدت الطريق مقفولا امامها ولم تنجح فى زعزعة عقيدة النوبيين على مذهب كنيسة اليعاقبة وبعد ان بقى نحو سنتين فى بلاد النوبة رجع يوليان وتوفى بعد ذلك . وادرك البطريرك المنفى (تيودوسيوس ) ان لابد من مواصلة تبشيره فى بلاد النوبة وباستشارته عينت ثيودورا لونجنيوس اسقفا لبلاد النوبة ووصلها فى 569م بعد ان تنكر واحتضنه النوبيون كمعلم وكمرشد بدلا من معلمهم جوليان التوفى ومرشدهم الاول ثيودور كبير السن ، والذى ظل فى ابرشيته فى فيلة لايغادرها . وبقى خمس سنوات وغادرهم الى مصر ليقوم بواجبه فى انتخاب بطريرك يعقوبى وحزنوا لفراقه ، زكانو يودون لو بقى معهم ليعلمهم ويرشدهم . وقام لونجينيوس برحلة ثانية لبلاد النوبة سنة 580 م حيث وصل نوباديا اولا ثم الى علوة فى السودان الاوسط استجابة لطلب ملك علوة المتكرر لانهم كما يبدو كانو فى حالة فراغ روحى وترامى الى اسماعهم ما قام به المبشرون فى مملكة نوباديا وارادوا اعتناق هذا الدين الجديد ذى الحيوية بديلا لديانتهم الوثنية المتحجرة ويظهر ان حدة النزاع بين الكنيستين لم تفتر فاصدر البطريرك الملكانى حرمانا من الكنيسة للونجينيوس وا صدر صورة من هذا الحرمان لملك نوباديا غير ان النوباديين تعمقت فيهم العقيدة اليعقوبية فلم يابهوا لذلك .
وحين علم رجال الكنيسة الملكانية بعزم لونجينيوس للسفر الى علوة بعثوا برسلهم قبله يخبرونهم بهرطقة ذلك الاسقف وبطرده من الكنيسة المسيحية غبلا ان ملك علوة عملا بالمعلومات التى وصلته من نوباديا طردهم ولم يستمع لنصحهم ولم يقبل سوى لونجينيوس الذى ذاعت شهرته فى مملكة نوباديا . ويبدو ان مملكة مقرة فى هذه الحقبة قد اعتنقت المسيحية على المذهب الملكانى او انها كانت حليفة لهذه الكنيسة او انها كانت فى عداوة مع جاراتها نوباديا وعلوة . وعلى ذلك كان على الاسقف لونجينيوس ان يتفادى طريق النيل حتى لا يلحق به ملوك مقرة اذى ودبر له ملك نوباديا طريقا فى ارض البجة ويتضح لنا ذلك من رسالة بعث بها ملك نوباديا الى الاسكندرية يقول فيها : وبسبب مؤامرات ملك مقرة الشهيرة فانى قد ارسلت ابى لونجينيوس الى ملك البجة حتى يدله على طريق اخر بعيد عن وادى النيل فى جبال البحر الاحمر . ومع ذلك فان ملك مقرة سمع بذلك ايضا وارسل عيونه يبحثون عن ابى فى كل مكان ، فى السهول والجبال حتى البحر الاحمر يريدون وضع ايديهم عليه ويوقفون بذلك اعماله الصالحة فى سبيل الله . ويبدو ان ملك البجة انذاك ان لم يكن معتنقا المسيحية فانه كان على صلات ودية مع ملك نوباديا . وفى هذه الرحلة التى استمرت نحو سبعة اشهر لاقى الاسقف صعابا واهوالا عظيمة هو ومرافقوه ، ووصل الى ارض علوة وتلقاه مكها بالترحاب يقول (( وبشرنا الملك وعمدناه مع كل اسرته وحاشيته ونبلائه ، وكان عمل الرب ينمو كل يوم )) وبذلك اصبحت علوة مثل نوباديا قبلها يعقوبية وكانت مقرة ملكانية كما يبدو اذ يعتقد ان بعثة جوستنيان التى فشلت فى نوباديا ربما اتخذت طريقها جنوبا وتم لها تحويل مقرة الى المسيحية على المذهب الملكانى .

ولا تنير لنا المصادر ما حدث بعد هذا حتى اذا ما جاء الفتحى الاسلامى لمصر وقضى على نفوذ الملكانيين الذين يؤيدهم بيزنطية ا صبحت الكنيسة القبطية صاحبة النفوذ الوحيد فى مصر وبلاد النوبة ، ويبدو ان مقرة عندما زال نفوذ الملكانيين فى مصر وانقطع مصدر ارشادهم الروحى تحولوا الى المذهب اليعقوبى حيث اتصلوا بالكنيسة القبطية صاحبة السيطرة على الدين المسيحى وزال اسم مملكة نوباديا فى المصادر العربية التى تعرضت لممالك النوبة وا صبحت لا تذكر الا مملكة المقرة وعا صمتها دنقلا وعلوة وعا صمتها سوبة ، ويبدوا انه تم اندماج نوباديا فى مقرة .
جاد المنفلوطى .. تاريخ المسيحة منذ الفترة المبكرة




رد مع اقتباس
قديم 21-08-2017, 18:01   #3

 
الصورة الرمزية فارس بلا جواد

 عضويتي » 5849
 سجلت » 24-01-2009
 آخر حضور » 29-11-2019 (07:37)
مشَارَڪاتْي » 2,204
مواضيعي » 290
عدد الردود » 1914
الاعجابات المتلقاة » 60
الاعجابات المُرسلة » 1
 التقييم : 990
 معدل التقييم : فارس بلا جواد is a splendid one to behold فارس بلا جواد is a splendid one to behold فارس بلا جواد is a splendid one to behold فارس بلا جواد is a splendid one to behold فارس بلا جواد is a splendid one to behold فارس بلا جواد is a splendid one to behold فارس بلا جواد is a splendid one to behold فارس بلا جواد is a splendid one to behold
 اوسمتي :

Default Medal 

فارس بلا جواد غير متواجد حالياً


اوسمتي

افتراضي رد: مصر تحت الحكم البيزنطى



أخي الكريم .. .. كعادتك متألقا في طرح كل ماهو نافع ومفيد .




رد مع اقتباس
إضافة رد

لو عجبك الموضوع ممكن تنشرة عن طريق مواقع النشر الآتيه .. فقط اضغط على صورة الموقع اللي مسجل فيه

الكلمات الدلالية (Tags)
مصر , البيزنطى , اليكم , بيت

مصر تحت الحكم البيزنطى


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
داعش و الجدل البيزنطي MEMES غزل قلوب مصرية للنقاشات والحوارات 2 01-12-2015 19:43
من الحكم محمد فرج مكتبه غزل القلوب (كتب + مأثورات) 6 14-02-2015 04:22

Designed by Leader


الساعة الآن 21:11


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020,MAbdelsalam. qlopmasria
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
This Forum used Arshfny Mod by islam servant

Security team