أفضل تمارين للنوم بشكل جيد

 وفقا لدراسة نشرت في مجلة النوم “Sleep”، يواجه حوالي 20 % من سكان الكرة الأرضية من مشاكل في النوم تتراوح ما بين الأرق أو الحرمان من النوم أو مشاكل النوم لفترات قصيرة. وتساعد بعض التمارين على التأثير بشكل إيجابي وفعال على عادات النوم، من خلال تنظيم الإيقاع اليومي الذي ينظم دورة النوم والاستيقاظ بما يسهم في تحسين جودة على النوم، وفقا لما نشره موقع “Boldsky” الأميركي.

تتسبب عوامل عدة في مشاكل النوم مثل الأزمات المالية أو مشاكل العلاقات الاجتماعية، لكن يمكن التغلب على مشاكل النوم من خلال ممارسة أي من التمارين الآتية:

  • تمارين رياضية: إن التمارين الرياضية المعروفة باسم إيروبكس أو يسميها البعض تمارين كارديو، نسبة إلى القلب، هي نشاط حركي جسدي يساعد على رفع ضربات القلب. ويشمل الجري والمشي والسباحة وركوب الدراجات. تساعد تمارين الإيروبكس أيضا على تحقيق ما يسمى الإحماء أو رفع درجة حرارة الجسم، وبعدها بنحو 30 إلى 90 دقيقة، يبدأ الجسم تلقائيا في عملية تبريد تؤدي إلى توصيل رسالة بحلول وقت النوم وبالتالي تعزيز الرغبة في النعاس والاستسلام لنوم جيد.

  • تمارين التنفس العميق: تبطئ تمارين التنفس العميق (DBE) معدل ضربات القلب وتطبيع إيقاع التنفس. كما أنها تساعد على تقليل الشعور بالإجهاد والتوتر في اليوم. يقوم DBE بإغلاق عوامل التشتيت ويساعد الشخص على التركيز على التنفس، بما يؤدي إلى تهدئة الجسم وراحة الجسم والعقل، وبالتالي يساعد على النوم بشكل أسرع. ويقترح الخبراء أن يتم إجراء تمارين التنفس بعمق DBE لمدة 10-15 دقيقة، قبل ساعتين على الأقل من موعد النوم.

  • تمارين القوة: يمكن أيضًا أن تكون تمارين القوة التي تشمل الضغط على الساق والشد والإرخاء للعضلات رائعة لتعزيز جودة النوم. أظهرت دراسة أن ممارسة تمارين القوة يوميًا في الصباح تساعد الشخص على النوم بشكل أفضل في الليل. تساعد هذه التمارين على زيادة قوة العضلات، بما يكفي للتعامل بشكل أفضل مع أعباء العمل اليومية. وتسهم ممارسة تمارين القوة بتحفيز العديد من الهرمونات التي تساعد على تحسين النوم.

    التفسير العلمي

    ربطت العديد من النظريات والفرضيات والدراسات المحورية بين النوم وممارسة الرياضة، ولكن لم يتوصل الباحثون بشكل حاسم إلى عوامل فسيولوجية محددة تربط بين ممارسة الرياضة والنوم الجيد، لكن يمكن أن يكون التفسير العلمي المحتمل هو أن ممارسة التمارين الرياضية تؤدي إلى تكسير الجلوكوز وتحفيز إفراز الهرمون وتحسين الأيض وتعزيز الجهاز المناعي والأداء المعرفي وغيرها الكثير من الفوائد التي تجعل الجسم يعمل بشكل جيد وبالتالي تنتظم ساعات النوم والاستيقاظ.

    من أجل نوم أفضل

    ولكن من أجل الحصول على نوم أفضل من خلال المواظبة على تمارين الأيروبكس أو التنفس بعمق أو القوة، ينبغي اتباع النصائح الآتية لتحقيق نتائج إيجابية:

    • تجنب القيام بالتمارين المذكورة قبل النوم مباشرة. ويجب أن يتم ذلك قبل ساعتين على الأقل من وقت النوم. يعد القيام بها كل صباح الخيار الأفضل.

    • تجنب التدخين أو شرب القهوة/الشاي على الأقل 4 إلى 6 ساعات قبل النوم.

    • تجنب تناول وجبات ثقيلة في العشاء.

    • تجنب الأطعمة الحارة.

    • تجنب إضاءة المصابيح أثناء النوم.

    • تجنب النوم في درجة حرارة شديدة البرودة.

%d مدونون معجبون بهذه: