كارثة كبرى من الأستاذ / نبيل جلهوم

شخص لايستطيع أن يجد أبدا الحب أو صفاء القلب في حياته
أو السعادة المنشودة

يرى الجميع أقل مستوى منه ويشعر فى داخله أنه شىء لايتكرر

يرى فى نفسه أنه يستحق أحسن شىء وحده

غير قادر على أن يمنح مشاعره لأحد وإذا منحها
لا يستطيع الوفاء لها وسرعان انتهائها وزوالها ..

غير قادر على أن ينظف قلبه لذا يفشل فى كثير علاقاته .

لا يحب , رغم أنه قد يحاول أن يظهر ذلك ذلك والسبب عدم قدرته
على خلق علاقات طبيعية بينه وبين المجتمع من حوله.

شخص فظّ فى كلماته جارح متعجرف فى أسلوبه بالتالى يفقد محبيه
بسهولة مما يجعله يجد نفسه وحيد في هذا الكون .

الكارثة الكبرى تكمن فى
أنه لا يدرك مدى سوء شخصيته وفظاظة طباعه حتى وإن تفرق الناس
من حوله وانصرفوا عنه بل يظل يقنع نفسه ويظن أن العيب في الآخرين
وليس فيه.

أخيرا هل عرفتم من هو ؟
إنه الشخص النرجسى .
أعتقد وربما أكون متأكدا من أنه وبعد تفصيلى وشرحى هذا أن يقول
القارىء – كل قارىء – بأن هؤلاء صاروا كثيرون جدا .. وأنا أقول لهم :
بل ربما صارت الدنيا كلها نرجسية , , فاللهم الطف بهؤلاء النرجسيون
واشفهم وردهم إلى صوابهم والطف بنا ونجنا مما به أصبتهم

نبيل جلهوم

%d مدونون معجبون بهذه: