رسامة هولندية ترسم لوحات مزدوجة بكلتا يديها

 يتمتع الرسامون بقدرات خاصة للتحكم بأيديهم في رسم لوحاتهم، إلا أن الفنانة الهولندية راجاسينا فان دام لديها ملكة خاصة، إذ يمكنها أن ترسم لوحات أقرب إلى الصور وبكلتا يديها في آن واحد.

رسامة هولندية ترسم لوحات مزدوجة بكلتا يديها

وعن براعتها الفنية الاستثنائية تقول فان دام “أرسم بشكل أسرع وأقل مللا”.

وذكرت فان دام، بأنها كانت تقضي عطلة في إيطاليا، عندما رأت أحد رسامي الشوارع، وهو يرسم المارة، لتكون شرارة الانطلاق في أسلوبها الجديد المتميّز، لذا كان أول شيء تقوم به عندما عادت من عطلتها، هو أن تحاول القيام بالشيء نفسه، وكانت تلك هي البداية. وبدأت فان دام الرسم بالألوان الخشبية عندما كان عمرها 16 عاما 

وذاع صيت فان دام (25 عاما) بعد أن حقق مقطع فيديو صور لها بتقنية التايم لابس معدلات مشاهدة عالية على موقع يوتيوب وهي ترسم صورتين للمغنيتين الأمريكيتين تايلور سويفت وسيلينا جوميز في آن واحد.

نتيجة بحث الصور عن رسامة هولندية ترسم لوحات مزدوجة بكلتا يديها

وتستغرق فان دام نحو 40 ساعة لاستكمال رسم لوحة بورتريه بالألوان الخشبية.

وتفيد فان دام، بأنها فكرت في التوصل إلى طريقة، لزيادة سرعتها في الرسم، وطرأ على ذهنها أن ترسم بكلتا يديها في الوقت نفسه، ووجدت أن أحداً، لم يقم بهذا الأمر من قبل بطريقة واقعية بأقلام التلوين الرصاصية، لذا قررت تجربة الأمر، وأكدت أنها أصبحت ترسم بهذه الطريقة أسرع بنسبة 70%.

ورغم أنها عسراء اليد في الأساس، إلا أنها بدأت ترسم بيدها اليمنى أيضا منذ ستة أشهر.

لوحات مزدوجة في الوقت نفسه ترسمها فان دام

وإلى جانب رسم صور المشاهير، فهي تستمتع أيضا برسم مشاهد تخيلية، كما تقدم أيضا رسومات لأغراض تجارية، منها مهمة تعمل عليها حاليا بالرسم لخط إنتاج بضائع إسباني.

وصار الرسم مهنتها لكنها لا تستبعد اكتساب مهارات أخرى.

وقالت ضاحكة “في الآونة الأخيرة بدأت تعلم البيانو… لكني لست موتسارت”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *