الصداع التوتري

يعاني الكثير من الأشخاص من الصداع من دون ان يعوا الخانة التي
يصنف بها، فللصداع عدة انوع وتتغير الأعراض بحسبها واليوم 
سنعرفكم الى الصداع التوتري مع أعراضه المتعددة وكيفية الوقاية منه.

نتيجة بحث الصور عن الصداع التوتري

الصداع التوتري
هذا الصداع هو الشكل السائد للصداع الذي يصيب العديد من الأشخاص
فهو يسبب ألماً خفيفاً الى متوسط الرأس والرقبة وقد يسبب رباطاً
مشدوداً في الجبين ومن الممكن أن يكون صداعاً مزمناً. يستمر هذا
الصداع بحال أصاب الشخص أكثر من 15 يوماً والنساء هن
الأكثر عرضة للإصابة به.

أسباب الصداع التوتري
هذا الصداع هو نتيجة تشنج في عضلات الرأس والرقبة ومن الممكن أن
يكون نتيجة عدة أنواع من الأطعمة أو النشاطات أو الضغوطات النفسية
التي يمر بها الشخص. بعض الناس يصابون به نتيجة الجلوس أمام
الحاسوب أو بسبب الطقس البارد. الى جانب ذلك من الأنواع الأخرى
المسببة به نذكر تناول المشروبات الكحولية وإمعان النظر لفترات طويلة
في أمر معين الى جانب التعب والتدخين أو حتى الزكام والتهاب الجيوب
الأنفية. هذا ونضيف الى الأسباب تناول المشروبات التي تحوي الكافيين
باستمرار والاعتياد عليها.

صورة ذات صلة

أعراض الصداع التوتري
من بين الأعراض المتواجدة للصداع التوتري نذكر ألم الرأس القوي مع
الشعور بضغط حول الجبين وفروة الرأس. يكون الألم في أغلب الأحيان
خفيفاً الى متوسطاً.

يصنّف الصداع التوتري إلى فئتين رئيسيتين: عرضي ومزمن.

الصداع التوتري العرضي

قد يستمر الصداع التوتري العرضي مدة 30 دقيقة وحتى أسبوع كامل. يستمر حدوث نوبات الصداع التوتري العرضي المتكرر مدة تقل عن 15 يومًا شهريًا على مدار ثلاثة أشهر على أقل تقدير. ويمكن أن يتحول الصداع التوتري العرضي إلى صداع توتري مزمن.

الصداع التوتري المزمن

هذا النوع من الصداع التوتري يستمر لساعات طويلة وقد لا يتوقف. إذا استمررت في الشعور بالصداع مدة 15 يومًا شهريًا أو أكثر واستمر ذلك ثلاثة أشهر على الأقل، فإنه يمكن تشخيص الصداع حينئذ بأنه مزمن.

الصداع التوتري والصداع النصفي

من الصعب التفريق بين الصداع التوتري والصداع النصفي. إضافةً إلى ذلك، إذا كنت تعاني الصداع التوتري العرضي المتكرر فمن المحتمل أن تكون مصابًا بالصداع النصفي أيضًا.

ولكن على عكس بعض أنواع الصداع النصفي، لا يرتبط الصداع التوتري عادةً بحدوث اضطرابات في الرؤية، أو بأعراض الغثيان أو القيء. على الرغم من أن النشاط البدني يسبب تفاقم الألم الناتج عن الصداع النصفي، فإنه لا يجعل الصداع التوتري أكثر سوءًا. قد تواجه حساسية مفرطة تجاه الضوء أو الأصوات إذا كنت تعاني الصداع التوتري، ولكنه لا يعد أحد الأعراض الشائعة.

علاج الصداع التوتري
يمكن علاج الصداع التوتري من خلال تطبيق كمادات ساخنة او باردة
على الرأس لمدة 10 دقائق لمرات عديدة في اليوم مع أخذ حمام ساخن
لإرخاء العضلات المشدودة. الى جانب ذلك ينصح بأخذ استراحات إن كان
الشخص يجلس طويلاً أمام شاشة الكمبيوتر مع التركيز لفترة طويلة
على أمر محدد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *