من هو مبتكر الرسوم المتحركة؟

من هو مبتكر الرسوم المتحركة

والتر إلياس ديزني والمشهور باسم والت ديزني، هو رجل أعمال ومخرج ومنتج أمريكي ولد في 5 ديسمبر من عام 1901م بمدينة شيكاغو الأمريكية. اشتهر والت ديزني بكونه مبتكر الرسوم المتحركة مثل شخصيات ميكي ماوس وبطوط، كما يُعد واحدًا من رواد صناعة الرسوم المتحركة في تاريخ السينما، ومن أكبر المساهمين في صناعة الترفيه خلال القرن العشرين.

نبذة عن حياة والت ديزني مبتكر الرسوم المتحركة

هو والتر إلياس ديزني ولد في شيكاغو بولاية إلينوي في 5 ديسمبر لسنة 1901م، هو الإبن الرابع من بين خمسة أبناء، وكان يهوى الرسم والتلوين منذ صغره. درس والت ديزني بمدرسة ماكيليني الثانوية بشيكاغو ليتعلم الرسم والتلوين، وبعدها ترك المدرسة في سن 16 عام للالتحاق بالجيش لكن تم رفضه لصغر سنه فالتحق بالصليب الأحمر، وعمل قائدًا لسيارة إسعاف لمدة سنة في فرنسا بعدها عمل في إحدى الجرائد كرسام.

عمل مخرجًا وممثلاً ومنتجًا وكاتبًا، وأسس العديد من المشاريع مثل شركة والت ديزني، وكذلك منتزه عالم ديزني لاند، وهو مبتكر الشخصيات الكارتونية الأكثر شهرة حول العالم مثل دونالد داك، وميكي ماوس، كما حصل على جوائز عديدة أشهرها جائزة الأوسكار والتي فاز بها اثنان وثلاثين مرة على مدار حياته من بينهم أربعة جوائز فخرية.

قصة نجاح مبتكر الرسوم المتحركة والت ديزني

كان والت ديزني يحلم بأن يكون رسامًا مشهورًا، لكنه أثناء فترة إقامته بشيكاغو رُفض من قِبل العديد من الصحف، بعدها انتقل لمدينة كانساس مع أخيه وعمل في شركة متخصصة في مجال الإعلانات والكتالوجات، وحينها تعرّف على العديد من الرسامين المشهورين ذوي الخبرة وانضم إليهم، واستطاع إقناع أحد دور النشر بأن يصنع لهم إعلانات تجلب الكثير من المكاسب وبالفعل نجح في ذلك.

وفي يوم من الأيام وجد ديزني إعلان لإحدى الشركات المشهورة في دعاية الأفلام تدعى (كنساس سيتي فيلم آد) تطلب فيه رسام كارتون، وبالفعل ترك والت عمله في دار النشر التي يعمل بها والتحق بتلك الوظيفة، وأثبت فيها جدارته مما جعله من أفضل الرسامين العاملين بالشركة، وبعد اكتسابه للخبرة في تلك الشركة قرر أن ينشىء شركة خاصة به وسماها (Laugh O Gram Films Inc ).

بعدها قام ببيع حصته في الشركة حتى يستطيع أن ينتج أول فيلم كارتوني قصير، فأنتج فلمين وقام بتوزيعهما، ونالا إقبالاً كبيرًا من الجماهير، لكنه لم يحصل على أي عائد مادي منهما مما جعله يعلن إفلاسه بعد فيلم (أليس في بلاد العجائب)، وحينها عمل كمصور فوتوغرافي حتى يتمكن في جمع المال لاستكمال تحقيق حلمه، واستكمل بعدها قصة أليس في بلاد العجائب عن طريق أحد الممولين له.

شركة ديزني بروداكشنز

بعد ذلك بفترة قام بإنشاء شركة ديزني، ومرت بالعديد من العواقب حتى حققت شهرة كبيرة محليًا وعالميًا، وخاصة سنة 1937م بعد إنتاجها لفيلم طويل باسم (سنو وايت والأقزام السبعة)، والذي حقق أرباحًا عظيمة للشركة وشهرة كبيرة حول العالم، بعدها قام بإنتاج ثلاثة أفلام وهم بامبي، وبينوكيو، وفانتازيا. وعلى الرغم من تكلفة إنتاجهم العالية، إلا أنهم لم يلقوا إقبالًا من الجماهير مما أثر على الشركة فاضطر لبيع بعض أسهمها لإنقاذها من الإفلاس.

ولأنه شخصية قيادية، كان يحب السيطرة وفرض الرأي على المساهمين، فلم يستطيع التأقلم معهم، فقرر إنشاء حديقة ديزني للترفيه. كما اتجه والت ديزني للتليفزيون، فقام بشراكة مؤسسة ABC وكان أول ما بث فيها حلقات ميكي ماوس، وتوالت النجاحات حتى تم إنشاء قناة ديزني التليفزيونية وإذاعة ومسرح ديزني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *