سنن منسيه السلام على الأطفال

السلام على الأطفال

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يُرَبِّي الأطفال على أن يكونوا رجالاً 
أصحاب وزنٍ وقيمة في المجتمع؛ فيشعر الطفل بذاته؛ ومن ثَمَّ يتحمَّل 
المسئولية مبكِّرًا، كما أن أخلاقه تتهذَّب بشكل تلقائي؛ فينشأ على مكارم 
الأخلاق دون تكلُّف، وهذا ينفع المجتمع كله، وكان من سُنَّة رسول الله 
صلى الله عليه وسلم لتحقيق ذلك أنه إذا مرَّ على أطفال لم يتجاهل 
وجودهم؛ إنما يُلْقِي عليهم السلام محتفيًا بهم؛ فقد روى مسلم عن أَنَسٍ 
رضي الله عنه أَنَّهُ كَانَ يَمْشِي مَعَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم 

( فَمَرَّ بِصِبْيَانٍ فَسَلَّمَ عَلَيْهِمْ ). 

ولا شك أن الصبيان الصغار الذين سلَّم عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم 
قد شعروا بقيمتهم وأهميتهم؛ خاصة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم 
هو قائد الدولة بكاملها، فأثَّر ذلك في تكوينهم وتربيتهم، وهو أمر لفت 
نظر أنس رضي الله عنه فنقله إلينا، ولو كان حدثًا عاديًّا يفعله عامَّة 
الناس في زمانهم ما اهتمَّ أنس رضي الله عنه أن ينقله للناس بعد ذلك، 
فلْنحافظ على هذه السُّنَّة النبوية الراقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *