ما حكم من صلى وبين أسنانه بقايا طعام ؟

السؤال: تقول: ما حكم بقايا الطعام التي توجد في الفم أثناء الصلاة، هل يكتفى بإخراجها من الفم، أم يخرج من الصلاة ويتمضمض ثم يعود ويبدأ الصلاة من جديد؟

الجواب: ما يوجد في الفم من آثار الطعام أو اللحم لا يضر الصلاة، سواء بقي أو أخرجه في الصلاة وطرحه أو في منديل أو في جيبه، المقصود ما في الفم من آثار الطعام أو من آثار اللحم في الأسنان لا يضر الإنسان، لكن لا يبتلعه، إذا أخرجه يلقيه في جيبه أو في منديله، وإن أبقاه في ضرسه ونحو ذلك حتى فرغ من الصلاة لم يضرها، صلاته صحيحة والحمد لله؛ لأنه لا يسمى بهذا آكلاً ولا شارباً. نعم.
جزاكم الله خيراً.