بعد النجومية والثراء.. على الكسار توفى على سرير “درجة تالتة”

 صورة شخصية للفنان على الكسار فى أحد أعماله السينمائية.

من منا لا يتذكر عثمان عبد الباسط فى فيلم”سلفنى 3 جنية” ومواقفه الكوميدية مع حماته المفترية التى تكسر الأطباق على رأسه كل يوم لعجزه عن سداد رهن المنزل، هو “على بابا” الذى استطاع خداع الأربعين حرامى أنه “على الكسار”الذى ولد بحى السيدة زينب فى الـ ثالث عشر من يوليو عام 1887 اسمه بالكامل “محمد خليل سالم” استعار اسم الكسار من عائلة أمه تخليدا لذكراها بعدما باعت فرنها حتى لا يلتحق بالجيش آنذاك، واستطاع لكثرة اختلاطه بالنوبيين أن يتقن لهجتهم  كما لو كان واحد منهم حتى لقب بـ”بربرى مصر الأول”.

الفنانة زكية ابراهيم التى احبت على الكسار

الفنانة زكية ابراهيم التى احبت على الكسار

بداية مشواره الفنى

عمل الكسار فى بداية حياته سروجى مع والده، إلا أنه لم يستمر كثيرا فى هذه المهنة لعدم اتقانه لها، انتقل بعدها للعمل طباخ مع خاله وخلال هذه الفترة احتك بالنوبيين لفترة كبيرة واقتبس طريقتهم فى الكلام، ولكنه ترك الطهى للإلتحاق بالعمل  فى كازينو دى بارى كممثل يجسد شخصية عثمان النوبى.

بدأ صيته يذاع و شهرته تزداد فى شارع عماد الدين حتى استطاع منافسة شخصية كشكش بك التى كان يجسدها نجيب الريحانى، وفى عام 1908 عمل الكسار فى بالعمل فى فرقة “دار التمثيل الزينبى”، ثم انتقل بعدها لفرقة”جورج أبيض” وهناك تعرف على الكاتب المسرحى أمين صدقى وكونا فرقة معا وحققت نجاح جماهير كبيرأدت إلى اشتعال المنافسة بين فرقة الكسار وفرقة الريحانى، وفى عام 1935 دخل مجال السينما وكانت بدايته فيلم “بواب العمارة” وقد العديد من الأعمال السينمائية أشهرها سلفنى 3 جنية ، على بابا والأربعين حرامى، ألف ليلة وليلة، رصاصة فى القلب، عثمان وعلى.

أسرار من حياة على الكسار

-يعتقد الكثير أن على الكسار صاحب بشرة سمراء، والحقيقة لم تكن كذلك فلم يكن من جنوب مصر، والمقربون من على الكسار يرون أنه كان يدهن خلطة سوداء على وجه لتجعل بشرته سمراء حتى تتماشى مع الشخصيات النوبية الت كان يجسدها فى أعماله الفنية.

-لم يكن على الكسار يتظاهر بثروته الطائلة حيث استمر يمارس حياته البسيطة التى عاشها فى بداية حياته، حتى لقب “بالمليونير الخفى” وظل لسنوات طويلة يسكن فى حارة صغيرة رغم امتلاكه ثروة كبيرة حتى انتقل للعيش فى حى شبرا حتى توفى بها.

-لم يكن أحد يتوقع قصة حب الفنانة زكية ابراهيم للفنان على الكسار فكانت دائما تجسد أدوار الحماه المشاكسة التى تنهال بالضرب والسباب على زوج ابنتها، كانت ذكية ابراهيم بطلة فى فرقة على الكسار شاركته العديد من الأعمال ويقال أنها كانت مغرمة بـ على الكسار ولكنهما لم يتزوجا  لكثرة غيرتها عليه خاصة من الفنانة مارى منيب فكانت السبب فى مغادرة مارى فرقة الكسار عندما شعرت باعجاب الكسار نحوها لمساهمتها فى زيادة إيردادات الفرقة.

-شخصية على الكسار فى المسرح تختلف تماما عن شخصيته فى البيت مع أولاده، فيحكى ماجد الكسار ابن الفنان على الكسار، أن والده كان سريع الانفعال والعصبية فكان الجميع يخشى غضبه ولم يكن أحد يستطيع أن يدخل عليه غرفه نومه ألا إذا سمح له أولا، فكان طابعه هادىء وصوته منخفض.

-ذكر الريحانى فى أحدى مذكراته أن الكسار كان يعمل بكازينو مجاور له ومع بداية لمعان صيته استطاع أن يجذب الجمهور من الريحانى، وهو ما دفع الريحانى لوقف عرض احدى مسرحياته ليذهب يشاهد ما يقدمه على الكسار فوجده يقدم استعراض تتخلله مواقف كوميدية، فعرف ما يشتهيه الجمهور وقال ما المانع فى أن نقدمه.

-العلاقة بين “على الكسار “و “سيد درويس” كانت قوية، فعدد الألحان التى  قدمها سيد درويش لجميع الفرق المسرحية 13 لحن، خصص 11 لحن منهم لمسرحيات الكسار.

– ضاق حال الفنان على الكسار فى أواخر أيامه فعاش فقيرا بعد تجاهل الوسط الفنى له واسحب بساط التجومية منه، وهو ما جعله يقبل أدوار ثانوية لا تتناسب مع تاريخة الفنى  مثل مشاركته فى فيلم أخر كدبة مع فريد الأطرش يجسد دور خادم صامت يفتح الباب ويغلقه فقط.

 صورة للفنان على الكسار فى أواخر أيامه تظهر ضيق حاله

 صورة للفنان على الكسار فى أواخر أيامه تظهر ضيق حاله

-توفى الكسار بمستشفى القصر العينى فى 15 يناير 1957 أثناء اجراءه عملية البروستاتا، ويروى ابنه ماجد أن أثناء دخول والده غرفة العمليات رجع مرة أخرى إلى الاستقبال واعطى لهم تليفون المنزل حتى يخبروا اهله فى حالة موته وكأنه كان يشعر أنه سيفارق الحياة.

أغرب المواقف التى تعرض لها على الكسار

يروى على الكسار خلال استضافته فى أحد البرامج الإذاعية قبل وفاته بعام واحد، عن أغرب المواقف التى تعرض لها فى حياته، فيقول شراءه لخرف استعدادا لذبحه فى العيد واضطرته الظروف لوضعه فى حمام منزله، ولكن يبدو أن أحد احفاده الصغار دخل الحمام وفر هاربا من الخروف الذى لم يكن يعلم بوجوده تاركا الباب مفتوح خلفه وهو ما جعل الخروف ينطلق فى الشقه ويبتلع  كميات كبيرة من الجاز، وعندما  حكى الكسار هذا الأمر لصديق له نصحه بأن يأخذ الخروف إلى المستشفى ليعمل له غسيل معده حتى لا يترك فى اللحمة أثر الجاز، وهناك ذهبوا بالكسار إلى مستشفى المجانيين هو والخروف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *