مقاله اليوم 7سبتمبر للكاتب / مأمون البسيونى

لمليونى سنة من وجوده على قائمة تطوّر البيولوجيا على وجه الأرض , يحاول الإنسان أن يؤكّد انتماءه إلى الصفات الطيّبة النبيلة ألتى اختصّ بها نفسه !يبدو سريعا ومنجزا ,فى بضعة قرون , اجتهد فى فضّ الحيرة عن وجود محيّر, محاولا أن يستوعب مايرى من حوله , طارحا الأسئلة عن طبيعة الكون ووجودنا فيه ؟من نحن ؟من أين جئنا؟ ولماذاكلّ شىْ بما فيه الإنسان على الحالة التى نحن فيها ..وللأجابة ,يتحمّل كدمات الجسد والروح والنفس , يصارع الطبيعة والسياسة والدين والبلهاء واللصوص والنهمين الأنانيين لكنوز المعرفة,يهوى تحت وقع عقله وأخطائه وتصحيحها : الباطل ,من الأرض مسطّحة يحملها ثور على قرنه !….انتظرونى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *