الصلاة منفردًا في البيت مع قرب المسجد

أنا شاب أبلغ من العمر 19عامًا أصلي في البيت وبجانبي مسجد 
ولا أذهب إليه مع سماعي للنداء، فما هو حكم هذه الصلاة؟

الإجابة
إذا كان واقع حالك ما ذكر فصلاتك في البيت حرام، لتركك صلاة الجماعة 

في المسجد، وهي واجبة، ولكنها صحيحة؛ لأن صلاة الجماعة في المسجد 
وإن كانت واجبة إلا أنها ليست شرطًا في صحة الصلاة على الصحيح 
من قولي العلماء، وعليـك التوبـة من ذلك؛ لقول الله سبحانه: 

{ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }

و بالله التوفيق ،
و صلى الله على نبينا محمد و على آله و صحبه و سلم .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية و الإفتاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *