حبيتك وهويتك واصبحت الفرح ليا من إبداعات الشاعر طه الروبى

حبيتك وهويتك
واصبحت الفرح ليا
ومش عايزك عنى 
تبعد
ولا يوم تغيب عليا

عايزك حبيبى جنب
مني
عايزك تحس حبى
وانت لامس اديا

واسمع كلمة بحبك 
أسمعها فى دق قلبك
وانت بتبص ليا

عايز أشوف بسمة
شفايفك
وانت شايفنى وأنا شايفك
من غير خجل وكسوف
ولا خوف حواليك بيطوف
ولا خوف من المسؤلية

حبيتك وهويتك
وكان السبب طيبتك
وارتحت ليك من أول
ما قابلتك
واتمنيتك تبقى ليا

تعرف ياحبيبى لما
بتكلم معاك
الوقت بيفوت عليا
وأنا عايش فى هواك
وبتخيلك ادام عنيا
حضنك فى حضنى
وخدك لامس خدى
وماسك اديا

حبيتك وهويتك
بجد مش كلام
وعشانك ياحبييى بقول
كمان الكلام
ياريتك تحس بيا

وتعرف وتتأكد إنى
مشتاق أشوفك
وأعرف إيه ظروفك
النهاردة قبل بكره
الصبح قبل المغربية

خلينا نعيش
أد إللى راح مفيش
فى العمر ياحبيبى
فى أيامنا إللى جايا

حبيتك وهويتك
وأصبحت الفرح ليا

من إبداعات
الشاعر
طه الروبى

One thought on “حبيتك وهويتك واصبحت الفرح ليا من إبداعات الشاعر طه الروبى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *