كيف أتصرف إذا علقت قطعة مناديل أو قطن في أذن طفلي؟


نتيجة بحث الصور عن أذن طفلي؟



تمتلئ ألعاب الصغار بقطع الفلين الصغيرة أو أحيانًا يعبث الأطفال بقطن تنظيف الأذن (سلاكة الأذن) والمناديل الورقية غير عابئين بخطورتها على أذنه، فيحدث أن يضع الطفل أحدها بأنفه أو أذنه دون أن يدرك أو تدرك الأم أيضًا.
انتبهي عزيزتي، قد يتسبب وجود جسم غريب في الأذن في شعور طفلك بالألم أو إصابته بعدوى وربما ضعف السمع وفقدانه. عادة يمكن أن يحدث الأمر مع الكبار أو في أثناء تنظيف أذن طفلك بنفسك فتقومين بإسعافه مباشرة، وفي أحيان كثيرة لا يخبركِ طفلك بما حدث وربما لا يشعر بالأمر أيضًا إلا بعد شعوره بالألم أو ملاحظتك لوجود جسم غريب عالق في أذنه.

ما الذي يمكنني فعله إذا لاحظتِ وجود جسم غريب صغير عالق بأذن طفلي؟

في البداية لا تجزعي أو تتوتري حتى لا ينتقل ذلك للطفل ويبدأ في البكاء الهستيري والهلع الذي يجعل الأمر يزداد سوءًا، بل تعاملي بحكمة وهدوء بتجربة إحدى المحاولات التالية وإذا لم تفلح فعليكِ الذهاب لقسم الطواريء فورًا بأقرب مستشفى لكِ.

  1. لا تفحصي أذن طفلك باستخدام أداة حادة مثل الملقاط أو بنس الشعر أو عيدان القطن أو عود ثقاب، لأن ذلك قد يدفع الجسم الغريب أو قطعة القطن لمسافة أبعد داخل الأذن وربما يضر بأذن صغيرك.
  2. إذا كانت قطعة القطن أو الجسم الغريب مرئيًّا بشكل واضح ومرن ويمكن إدراكه والوصول له بسهولة باستخدام الملقاط الصغير أو أصابعك، فأزيليه بسرعة وبرفق مع جعل أذن طفلك في وضع مائل للأرض.
  3. حاولي أيضًا إمالة رأس طفلك إلى الجانب العكسي المصاب باتجاه الأرض، لمحاولة استخدام الجاذبية لسقوط قطعة القطن أو الجسم الغريب إذا كانت في مكان واضح وقريب.



انتبهي عزيزتي، قد يتسبب وجود جسم غريب في الأذن في شعور طفلك بالألم أو إصابته بعدوى وربما ضعف السمع وفقدانه. عادة يمكن أن يحدث الأمر مع الكبار أو في أثناء تنظيف أذن طفلك بنفسك فتقومين بإسعافه مباشرة، وفي أحيان كثيرة لا يخبركِ طفلك بما حدث وربما لا يشعر بالأمر أيضًا إلا بعد شعوره بالألم أو ملاحظتك لوجود جسم غريب عالق في أذنه.
ما الذي يمكنني فعله إذا لاحظتِ وجود جسم غريب صغير عالق بأذن طفلي؟

في البداية لا تجزعي أو تتوتري حتى لا ينتقل ذلك للطفل ويبدأ في البكاء الهستيري والهلع الذي يجعل الأمر يزداد سوءًا، بل تعاملي بحكمة وهدوء بتجربة إحدى المحاولات التالية وإذا لم تفلح فعليكِ الذهاب لقسم الطواريء فورًا بأقرب مستشفى
لكِ.

  1. لا تفحصي أذن طفلك باستخدام أداة حادة مثل الملقاط أو بنس الشعر أو عيدان القطن أو عود ثقاب، لأن ذلك قد يدفع الجسم الغريب أو قطعة القطن لمسافة أبعد داخل الأذن وربما يضر بأذن صغيرك.
  2. إذا كانت قطعة القطن أو الجسم الغريب مرئيًّا بشكل واضح ومرن ويمكن إدراكه والوصول له بسهولة باستخدام الملقاط الصغير أو أصابعك، فأزيليه بسرعة وبرفق مع جعل أذن طفلك في وضع مائل للأرض.
  3. حاولي أيضًا إمالة رأس طفلك إلى الجانب العكسي المصاب باتجاه الأرض، لمحاولة استخدام الجاذبية لسقوط قطعة القطن أو الجسم الغريب إذا كانت في مكان واضح وقريب.

إذا فشلت هذه الطرق أو استمر الطفل في الشعور بالألم أو أو انخفاض السمع أو الشعور بشيء موجود في الأذن مع إفرازات سائلة أو شمعية، فتوجهي للمساعدة الطبية فورًا.
كيف أعرف أن طفلي وضع شيئًا بأذنه؟

  • إذا اشتكي طفلك من شيئًا عالق بأذنه، وكان يستطيع التحدث والإشارة لذلك.
  • إذا لاحظتِ أن طفلك يهرش في أذنه، أو لا يسمعكِ جيدًا عندما تحدثينه.
  • إذا كانت هناك إفرازات سائلة أو شمعية.



وماذا لو اكتشفتِ الأمر في نهاية اليوم أو في اليوم التالي؟

عادة معظم حالات وجود أجسام غريبة في الأذن ليست خطرة ويمكن أن تنتظر حتى الصباح أو اليوم التالي لإزالتها عن طريق الطبيب. ومع ذلك، لابد من إزالة الجسم العالق بأذن طفلك بسرعة وبأقل قدر من الانزعاج والخطر.
نصائح لسلامة طفلك من وضع شيء غريب بأذنه:

حتى تتجنبي حدوث ذلك الأمر مرة أخرى، احرصي على الآتي:

  • إبعاد الألعاب التي تحتوي على الخرز وقطع الفلين الصغيرة وبطاريات الألعاب الدائرية وما شابهها من أمام طفلك، حتى يبلغ العمر المناسب لاستخدامها بأمان وستجدين تحذير بهذا الأمر أيضًا على ألعاب طفلك.
  • تجنبي وضع سدادات الأذن والعيدان القطنية الخاصة بالتنظيف والقطن المستخدم في مستحضرات التجميل أمام طفلك، حتى لا يعبث بها بدافع الفضول فيؤذي نفسه.
  • نبهي على طفلك دائمًا عدم وضع أي جسم غريب داخل أنفه أو أذنه، وإذا حدث عليه إخبارك فورًا دون خوف.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *